الجيش الصيني يتعهد بسحق أي محاولة لاستقلال تايون   
الثلاثاء 16/11/1425 هـ - الموافق 28/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 15:04 (مكة المكرمة)، 12:04 (غرينتش)

أكدت ورقة عسكرية حكومية صينية أن الجيش الصيني سيسحق أي محاولات جدية من جانب تايوان نحو الاستقلال مهما كلف الثمن.

وأشارت الورقة التي أعدتها وزارة الدفاع إلى حالة العلاقات بين الجزيرة والبر الصيني ووصفتها بالسيئة. واعتبرت أن دعاة الانفصال في تايوان باتوا يشكلون الخطر المباشر الأكبر على سيادة الصين والسلام والاستقرار في المنطقة.

واتهمت الورقة الرئيس التايواني تشين شو بيان بتصعيد التوتر عبر مضيق تايوان. وأضافت أن تحركات الرئيس التايواني ونشطاء الانفصال تهدد الوضع الراهن والمتمثل بقبول جانبي المضيق بمبدأ الصين الواحدة, كما أنها تهدد بتقسيم الصين.

وكان الرئيس التايواني تعرض هذا الشهر لنكسة سياسية عندما فشل حزبه التقدمي الديمقراطي في الحصول على الأغلبية في الانتخابات التشريعية الأخيرة التي كانت ستمكنه من إعداد دستور تقول الصين إنه مقدمة للانفصال.

ويأتي إصدار الورقة في وقت يناقش فيه البرلمان الصيني مسودة قانون ضد الانفصال , يقول محللون إنه يحوي فقرات تمنع بكين من اتخاذ عمل عسكري ضد تايوان في حال إعلانها الاستقلال.

ورغم المناشدات الدولية للصين بضرورة استخدام الخيار السلمي لحل النزاع مع تايوان, إلا أن بكين رفضت التخلي عن فكرة استخدام القوة كأحد الخيارات في حل المشكلة.

على أن الورقة -ورغم التهديد باستخدام القوة ضد تايوان- أبرزت إمكانية إقامة حوار بين الجانبين في حال موافقة قادتها على مبدأ "صين واحدة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة