نوع جديد من الحبوب ينهي استخدام الحقن   
الجمعة 1425/9/2 هـ - الموافق 15/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 11:06 (مكة المكرمة)، 8:06 (غرينتش)
طور علماء هنود نوعا جديدا من الجل يؤخذ عن طريق الفم ويستطيع توصيل الأدوية داخل الجسم في حالة الأمراض التي تحتاج إلى الحقن.
 
وذكر البحث الذي نشر في صحيفة بوليمر الدولية البريطانية أن هذا الجل هو طريقة غير مؤلمة لعلاج مرض السكري والتهاب القولون المتقرح ومرض التهاب الأمعاء المزمن وسرطان الأمعاء والإمساك وبعض الالتهابات وجميعها تتطلب توصيل موضعي للدواء. وفي هذه الحالات لا يتم تعاطي الدواء عن طريق الفم بسهولة لأن السائل المعدي الحمضي الموجود بالمعدة يحتوي على إنزيمات تستطيع توقف فعالية الدواء قبل وصولة إلى منطقة الهدف.
 
غير أن الدكتور سونيل باي بي والسيدة سيما دوبي من معمل بوليمر في كلية العلوم في جبلبور بالهند قاما بإنتاج جل يمكنه إيصال الدواء بسهولة للمكان المناسب للامتصاص ويستطيع تجاوز السائل المعدي الحمضي.
 
وصمم نظام الهيدروجل (فقاعة الجل) حتى تتمكن الفقاعة عندما يبتلعها المريض من المرور خلال المعدة محتفظة بفاعلية الدواء وحمايته من أحماض المعدة.
 
ويفقد 56% من أنواع الدواء عادة فعاليته بعد مرورة بمنطقة الحمض المعدي حيث يحتاجه الجزء السفلي للجهاز الهضمي بالقولون، فهو مخزن عندما ينتفخ الجل نتيجة للقلوية العالية لكثافة الهيدروجين الآيونية في القولون.
 
وقال باي بي إن نظام الهيدروجل يمكن أن يكون بديلا عن حقن الأنسولين. ويسعى الباحثون إلى تطبيق نظام الهيدروجل على الأعضاء الحية لإجراء المزيد من التنقيح لإنتاج حبوب التوصيل التي تؤخذ عن طريق الفم. 
 
ولاختبار الجل, وضع العلماء فيتامين B2 في فقاعة الجل مكان الدواء وقاموا بدراسة قدرتها في بيئة مشابهة للجسم البشري, حيث السوائل المعوية المعدية في درجة حرارة 37 درجة مئوية تحت حالات مختبرية متعددة. وقد ساعد ذلك على التنبؤ بسلوك فقاعة الجل المحملة بالفيتامين داخل الجسم.
 
وبإمكان الدواء الجديد التغلب على مشكلات تحدث بسبب تعاطي أدوية أخرى مثل الزيادة المفاجئة التي يلحقها النقص السريع في تركيز مصل الدم والذي يصل أحيانا إلى مستوى سمي وغير فعال. مثل هذه الحالات يمكن منعها باستخدام الجل الجديد الذي يطلق الدواء بشكل هادف ومحكوم.
 
وقال الدكتور مالكوم بيربريك محرر علوم بوليمر الصناعية في الصحيفة إن المادة الجديدة سهلة ورقيقة ومتعددة البراعات وذات أداء جيد لعدد من الأمراض والحالات الطبية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة