ندوة عن الإسلاميين والثورات العربية   
الأربعاء 1433/6/25 هـ - الموافق 16/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:52 (مكة المكرمة)، 17:52 (غرينتش)
الندوة سيشارك فيها عدد من الخبراء والباحثين العرب والأجانب (الجزيرة)
ينظم مركز الجزيرة للدراسات يومي 30 يونيو/حزيران و1 يوليو/تموز المقبلين ندوة علمية بعنوان "الإسلاميون والثورات العربية: تحديات بناء الدولة والانتقال الديمقراطي".

ويشارك في هذه الندوة -التي ستعقد في العاصمة القطرية الدوحة- نخبة من القيادات الفكرية والسياسية الإسلامية، وفاعلون سياسيون من اتجاهات مختلفة، إلى جانب عدد من الخبراء والباحثين العرب والأجانب.

وتأتي هذه الندوة في سياق اهتمام مركز الجزيرة للدراسات بالتحولات التي تعرفها المنطقة العربية، لا سيما صعود التيارات الإسلامية وما يفرضه موقعها الجديد في الحكم من تحديات وإشكالات.

وسوف تتناول الندوة بالبحث رؤى وتصورات الإسلاميين لمواجهة إشكاليات الحكم وتحديات الانتقال الديمقراطي، وتأثير ذلك في حاضر ومستقبل البلدان العربية ومحيطها الإقليمي والدولي.

ويبحث المشاركون في الندوة عدة محاور منها "الإسلاميون وتحديات الانتقال الديمقراطي في العالم العربي"، و"الإسلاميون والدولة الحديثة"، و"الإسلاميون وقضايا المواطنة والحقوق السياسية"، إضافة إلى محاور أخرى تتعلق بالتحديات التي تواجه الحكومات التي يقودها الإسلاميون في مجالات الاقتصاد والسياسة الخارجية.

وحسب ورقة تقديمية أعدها المنظمون، فإن هذه الندوة تأتي "بعد أن شهدت الساحة السياسية العربية صعودا متناميا للتيارات الإسلامية، سواء على صعيد المعارضة السياسية أو الحكم"، وبعد أن "غدا هذا الحضور أكثر بروزا في أجواء الثورات العربية، وما تلاها من حراك سياسي وشعبي واسع النطاق".

وتضيف الورقة أن الساحة العربية والدولية تشهد حاليا "جدلا واسعا حول الأدوار المتوقعة للإسلاميين في المشهد السياسي العربي حاضرا ومستقبلا"، وجدلا أيضا "حول مواقفهم إزاء عدد من القضايا الفكرية والسياسية الحيوية، من قبيل الانتقال الديمقراطي والتداول السلمي على السلطة وطبيعة الحكم وقضايا المرأة"، وغير ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة