طول ساعات العمل قد يزيد احتمالات التعرض لإصابة   
السبت 29/7/1426 هـ - الموافق 3/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:08 (مكة المكرمة)، 7:08 (غرينتش)

أظهرت دراسة جديدة أن العمل أكثر من ثماني ساعات في اليوم قد يزيد احتمالات التعرض لإصابات لها علاقة بالعمل بغض النظر عن نوع المهنة.

ومن بين نحو 10800 شخص في الولايات المتحدة تابعتهم الدراسة على مدى 13 عاما وجد الباحثون أن من يعملون وقتا إضافيا أو نوبات ممتدة بشكل منتظم كانوا أكثر عرضة للتعرض لإصابات عمل.

ووفقا لنتائج الدراسة التي نشرت في دورية الطب الوظيفي والبيئي فإن العضلات والمشكلات ذات الصلة بها كانت الشكوى الأكثر شيوعا وتلتها الإصابة بجراح ورضوض.

أثر طول ساعات العمل حسب الدراسة لا يقتصر فقط على بعض المهن التي تتضمن مخاطر مثل التصنيع والبناء وغيرها وإنما يمتد حتى حينما يكون العمل على آلة كاتبة مع الأخذ في الاعتبار عوامل أخرى مثل سن العامل وجنسه.

ويقضي العاملون وقتا أطول في العمل إذا كانت وظائفهم تتضمن أحيانا وقتا إضافيا يزيد عن 40 ساعة المعتادة أسبوعيا أو إذا كانوا معتادين على العمل 12 ساعة يوميا أو60 ساعة في الأسبوع.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة