المحاكم الإسلامية تقاطع التفاوض مع الحكومة الصومالية   
الأحد 1427/6/27 هـ - الموافق 23/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:13 (مكة المكرمة)، 21:13 (غرينتش)

زعماء المحاكم يدعون للجهاد ضد إثيوبيا (الجزيرة-أرشيف)

أعلن مسؤولون في المحاكم الإسلامية الصومالية عن رفضهم الجلوس مع مندوبين عن الحكومة المؤقتة احتجاجا على سماحها بتواجد للقوات الإثيوبية في الصومال.

وقال الرئيس التنفيذي للمحاكم شيخ شريف شيخ أحمد في رسالة إلى مندوبيه إلى المحادثات المقررة في الخرطوم بين المحاكم والحكومة المؤقتة "نحن لا نتفاوض مع حكومة تتلقى دعما من عدو للصومال" في إشارة إلى إثيوبيا.

وتأتي هذه الخطوة بعد توارد الأخبار وشهادات لسكان محليين بقدوم المزيد من القوات الإثيوبية والسيارات العسكرية المدرعة إلى بيداوا حيث مقر الحكومة المؤقتة.

وكان من المقرر أن تعقد في العاصمة السودانية جولة ثانية من المحادثات بين المحاكم الإسلامية والحكومة الصومالية برعاية الجامعة العربية بعد الاتفاق الذي تم بين الجانبين في 22 من الشهر الماضي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية جمال إبراهيم إن المشكلة الآن تكمن بالخلاف الناشب بين إثيوبيا والمحاكم. وأضاف أن وفد المحاكم موجود في الخرطوم ولكن الحكومة الصومالية لم ترسل وفدها.

وكان شهود عيان وعمال إغاثة أكدوا في وقت سابق اليوم دخول قوات إثيوبية إلى مدينة واجيد الصومالية واستيلائها على مطارها.

الصومال.. صراع على حطام دولة ملف خاص

وبذلك تتواجد القوات الإثيوبية في مدينتين صوماليتين وهو ما أثار قادة المحاكم الإسلامية الذين يسيطرون على العاصمة مقديشو وأجزاء أخرى من البلاد فدعوا مواطنيهم إلى الاستعداد للقتال للوقوف في وجه التحركات العسكرية الإثيوبية باتجاه العاصمة مقديشو.

وكان رئيس مجلس شورى المحاكم الشيخ حسن طاهر أويس قد دعا الجمعة الصوماليين إلى "الجهاد" ضد إثيوبيا التي تدعم الحكومة الانتقالية.

وخرج آلاف الصوماليين اليوم في مظاهرات حاشدة في شوارع مقديشو للتعبير عن مساندتهم للمحاكم وللاحتجاج على التدخل الإثيوبي.

نصيحة أميركية
من جهة أخرى، نصحت مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية للشؤون الأفريقية أديس أبابا بعدم التورط في الصومال.

وقالت جينداي فريزر "طلبنا من إثيوبيا أن لا ينساقوا وراء هذا الاستفزاز". ولم تؤكد خلال مؤتمر صحفي أمس تقارير تفيد بأن القوات الإثيوبية موجودة بالفعل في الصومال.

وأضافت أن واشنطن تعتقد أن "عناصر متشددة" داخل المحاكم الإسلامية الصومالية تريد فرض سيطرتها الإقليمية، معربة عن أملها في أن تسود الأطراف المعتدلة بالمحاكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة