فشل محادثات السلام بين جاكرتا ومتمردي آتشه   
الأحد 1424/3/17 هـ - الموافق 18/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
زعيم المتمردين محمود مالك (يسار) بجانب أحد مفاوضي الحركة أثناء الجلسة الثانية للمحادثات (رويترز)

أعلنت مصادر مطلعة في طوكيو فشل المحادثات بين الحكومة الإندونيسية وحركة تحرير آتشه. وكانت المحادثات قد جرت على مدى يومين في العاصمة اليابانية فيما وصف بأنها الفرصة الأخير لإنقاذ اتفاق السلام الموقع بين الجانبين في جنيف في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وأعلن متحدث باسم وسيط السلام أن الجانبين أنهيا آخر جلسة اليوم دون التوصل لاتفاق وفشلت جهود إقناع الوفدين بعقد المزيد من المحادثات. وكانت جاكرتا قد حملت ممثلي حركة تحرير آتشه مسؤولية التوتر والجمود الذي وصلت إليه مفاوضات الجانبين بسبب رفض الحركة التخلي عن مطلب استقلال الإقليم.

وكانت جاكرتا حددت اليوم الأحد موعدا نهائيا لإعلان متمردي آتشه تخليهم عن السعي للاستقلال وإلا واجهوا عملا عسكريا ضدهم. وفي باندا آتشه عاصمة الإقليم أعلن المتحدث باسم المتمردين رفضهم الاستسلام وإصرارهم على مواصلة الكفاح من أجل الاستقلال.

وأفادت الأنباء باستمرار حالة التأهب بين الجيش الإندونيسي لشن عمل عسكري موسع ضد المتمردين في إقليم آتشه حيث انتشرت القوات الحكومية بكثافة في أنحاء الإقليم والعاصمة باندا آتشه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة