إشهار جائزة جبران تويني دعما لحرية الصحافة العربية   
الأحد 1427/2/5 هـ - الموافق 5/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:45 (مكة المكرمة)، 23:45 (غرينتش)
الانفجارالذي أودى بحياة تويني ديسمبر/كانون الأول الماضي في بيروت (ارشيف)
أعلن المدير العام للجمعية العالمية للصحف تيموثي بالدينغ في بيروت عن "جائزة جبران تويني" النائب والصحافي اللبناني الذي اغتيل في 12 ديسمبر/كانون الأول دعما لحرية الصحافة في العالم العربي.
 
وقال بالدينغ في اجتماع أمس الجمعة في مبنى صحيفة النهار اللبنانية -التي كان جبران تويني مديرها العام- إن هدف هذه الجائزة البالغة قيمتها نحو عشرة آلاف يورو والتي ستمنح للمرة الأولى بين سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول هو التعبير عن دعم الصحافة العربية الحرة والمستقلة.
 
وأشاد بالدينغ -وبحضور سهام أرملة جبران تويني وابنتيه نايلة وميشال ومجموعة من الصحافيين وأصحاب الصحف-  بدور الراحل في خدمة حرية واستقلال الصحافة إضافة إلى دوره داخل الجمعية العالمية للصحف ومقرها باريس.
 
وقتل جبران تويني وهو في الثامنة والأربعين من العمر الذي كانت افتتاحياته تعارض السياسة السورية وتعبر عن تعلقه بمبدأ سيادة لبنان بعيدا عن الوصاية السورية في اعتداء بسيارة مفخخة وقضى معه شخصان آخران وجرح ثلاثون آخرون.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة