قتلى وجرحى بهجمات متفرقة بالعراق   
السبت 24/5/1431 هـ - الموافق 8/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:19 (مكة المكرمة)، 20:19 (غرينتش)

العراق لا يزال يعاني من العنف بشكل يومي تقريبا (الأوروبية)

لقي خمسة أشخاص حتفهم وأصيب ما يزيد على ستة آخرين في هجمات متفرقة في العراق، كما عثرت قوات عسكرية عراقية على مخبأ أسلحة تابع للقاعدة.

ففي الموصل, قالت الشرطة العراقية إن مسلحين قتلوا امرأة عند محل قصاب, كما أصيب مدنيان في انفجار قنبلة مزروعة على الطريق بالقرب من دورية تابعة للشرطة العراقية في وسط المدينة.

وفي بغداد قالت الشرطة إن جنديا عراقيا قتل في انفجار قنبلة ثبتت في سيارته في شمال العاصمة العراقية, كما أفاد مكتب المتحدث باسم أمن بغداد بأن قوات الأمن العراقية قتلت رجلا كان يحمل قنبلة في حي الأعظمية بشمال بغداد.

وفي سليمان بك, التي تبعد 160 كيلومترا شمالي بغداد, ذكرت الشرطة أن عبوة ناسفة انفجرت أمام منزل مسؤول حكومي في المنطقة فقتلت والدته وأحد حراسه وجرحت شخصين آخرين.

مخبأ للأسلحة
من جهة ثانية عثرت قوات عسكرية عراقية تمكنت من مداهمة موقع لتنظيم القاعدة في إحدى المناطق جنوبي مدينة بعقوبة (57 كلم شمال شرق بغداد) على كمية من الأسلحة.

وقال مدير الشؤون الداخلية بمحافظة بعقوبة العقيد علي خزعل في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية إن قوات عراقية شنت السبت عملية "استهدفت أحد أوكار تنظيم القاعدة في قرية سكران التابعة لناحية بني سعد جنوبي مدينة بعقوبة وأسفرت العملية عن العثور على 75 قذيفة صاروخية و28 قذيفة هاون و10 عبوات ناسفة وثمانية ألغام أرضية ومنظار للرؤية الليلية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة