معارك دامية بين تنظيم الدولة والقوات الأفغانية   
الأحد 1437/9/21 هـ - الموافق 26/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:23 (مكة المكرمة)، 14:23 (غرينتش)

قتل العشرات شرق أفغانستان في اشتباكات تدور منذ أيام بين مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية وقوات الأمن الحكومية، وفقا لتصريحات مسؤولين محليين اليوم الأحد.

وقال حاكم ولاية ننغرهار سليم خان قندوزي في بيان إن 12 على الأقل من أفراد قوات الأمن والمدنيين قتلوا وأصيب 18 آخرون، مضيفا أن التنظيم لا يحترم أحدا ويقتل الأطفال والنساء ويحرق المدارس الدينية والمساجد، حسب وصفه.

وذكر مسؤولون محليون اليوم أن أكثر من مئة من مقاتلي تنظيم الدولة قتلوا في الاشتباكات على مدى الأيام الثلاثة الماضية، كما تم إحراق 25 منزلا في منطقة كوت، فضلا عن خطف خمسة مدنيين.

وأكد قائد شرطة الولاية زراوار زاهد أن المئات من عناصر الشرطة والجيش يخوضون اشتباكات في المنطقة، وأن هناك تعزيزات في طريقها إلى المنطقة الجبلية المحاذية للحدود مع باكستان.

وأكد مسؤولون أمس مقتل 47 شخصا على الأقل -بينهم ثمانية مدنيين- وقال حاكم الولاية إن أربعة أطفال وثلاث نساء قتلوا، وتابع في بيان أنه "لا يوجد قتال في المنطقة في الوقت الراهن"، وأن قوات الأمن تقوم بعمليات جوية وبرية في المنطقة.

وفي كابل، ألقى رئيس اتحاد المجتمع المدني في أفغانستان صديق أنصاري باللوم على الزعماء المحليين، واتهمهم بالتقصير في مواجهة خطر تنظيم الدولة الإسلامية، ودعا إلى وقفهم عن العمل، وقال للصحفيين "يجب أن يحاسبوا على كل قطرة دم تراق في ننغرهار ليصبحوا عبرة للمسؤولين الآخرين".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة