الرئيس اليمني يدعو أتباع الحوثي للاستسلام   
الأحد 1428/4/12 هـ - الموافق 29/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:07 (مكة المكرمة)، 22:07 (غرينتش)
علي عبد الله صالح: الخيار الوحيد أمام المتمردين هو تسليم أنفسهم (الفرنسية-أرشيف)
أكد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عزم الحكومة اليمنية على القضاء على حركة التمرد بقيادة بدر الدين الحوثي، معتبرا أن الخيار الوحيد أمام عناصرها هو تسليم أنفسهم وأسلحتهم إلى السلطات.

وقال خلال اجتماعه بعدد من علماء الدين من محافظة صعدة وبحسب ما نقله موقع إلكتروني تابع لوزارة الدفاع اليمنية "ما تقوم به تلك العناصر الإرهابية منكر يجب إنهاؤه لأنه شر يلحق الضرر بالوطن ومصالح  المواطنين"، مؤكدا "عزم الدولة القضاء على تلك الفتنة وإخمادها".

كما قال صالح "إن الشعارات التي يرفعها هؤلاء شعارات مضللة وخادعة يغررون بها بعض العناصر الجاهلة التي يزجون بها للهلاك وهم يقصدون بشعاراتهم الموت للثورة والجمهورية، ويقومون بقتل المواطنين وأفراد القوات المسلحة والأمن".

وفي وقت سابق أكد رئيس الوزراء الجديد في اليمن علي مجور أن حكومته لن تتفاوض مع المتمردين في صعدة وأن "الحسم رغم الدعم الكبير الذي يحصل عليه الحوثيون من جهات خارجية أصبح وشيكا".

وقد احتدمت المعارك مؤخرا في شمالي غربي اليمن بين القوات الحكومية والمتمردين الزيديين بالرغم من تعبئة السلطات آلاف الرجال من أجل وضع حد لهذا التمرد.

وقال دبلوماسي لوكالة الصحافة الفرنسية مفضلا عدم الكشف عن اسمه إن "أكثر من ألف جندي يمني قتلوا بالتأكيد" منذ عودة المعارك في نهاية يناير/كانون الثاني أي في ظرف ثلاثة أشهر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة