عضو بهيئة كبار علماء السعودية يجيز كل أنواع التأمين   
الجمعة 1429/5/4 هـ - الموافق 9/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:06 (مكة المكرمة)، 22:06 (غرينتش)
 
قال عضو هيئة كبار العلماء في السعودية الشيخ عبد الله بن سليمان المنيع في تصريحات صحفية نشرت له في الرياض اليوم إن ما أصدرته المجامع الفقهية "ليس وحيا منزلا ولكنه اجتهاد" وكرر تمسكه برأيه في التأمين الذي لا يرى فيه فرقا بين نوعيه التجاري والتعاوني واعتبر أن "كل أنواع التأمين جائزة".
 
كلام الشيخ المنيع الذي يشغل رئاسة وعضوية عدد من الهيئات الشرعية
لشركات في المملكة من ضمنها شركات تأمين، جاء على خلفية اللغط الذي
أثارته تسويته المطلقة بين التأمينين التجاري والتعاوني وذلك في محاضرة له ألقاها أواسط الأسبوع الفائت بالعاصمة الرياض.

وحول ما اعتبره البعض معارضة صريحة مع قرارات مجامع فقهية وفتاوى سابقة شددت على التفريق بين نوعين من التأمين وحكمت بحرمة التجاري منهما، رد الشيخ المنيع في تصريحاته قائلا إن ما أصدرته المجامع ليس "وحيا منزلا ولكنه اجتهاد".
 
ولم ينكر العالم السعودي ما نقلته عنه الصحافة المحلية في محاضرته الأخيرة بهذا الخصوص، وأوضح أنه يمكن لأي شخص الرجوع إلى رأيه في التأمين والأخذ منه وبه من دون حرج.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة