تعيين سكولاري مدربا جديدا للمنتخب البرازيلي   
الأربعاء 1422/3/22 هـ - الموافق 13/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قدم البرازيليون أداء باهتا في بطولة القارات
عين لويز فيليبي سكولاري مدربا جديدا للمنتخب البرازيلي لكرة القدم خلفا لإيمرسون لياو الذي أقيل من منصبه قبل يومين بسبب النتائج غير المرضية التي حققها المنتخب في بطولة القارات التي أقيمت في كل من اليابان وكوريا الحنوبية حيث حل رابعا.

وكان الاتحاد البرازيلي قد عرض على سكولاري تولي المنصب في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي خلفا لواندرلي لوكسمبورغو ولكن رفض المنصب وتم اختيار لياو.

وسيعاون سكولاري في مهمته مساعده الحالي في فريق كروزيرو فلافيو مورتوزا بالإضافة إلى المدير الفني باولو بايكساو.

وقال سكولاري البالغ من العمر 52 عاما في مؤتمر صحفي عقده في برازيليا حيث قدم له رئيس الاتحاد البرازيلي ريكاردو تيكسييرا قميص المنتخب هدية "لا أعد بخلق المعجزات لكن طيلة مسيرتي في التدريب كنت أركز على الانضباط والحماس، وإذا نجحت في نقل هذين الأمرين إلى لاعبي المنتخب فإننا سنحقق نتائج رائعة".

سجل تدريبي حافل
يذكر أن سكولاري سبق له أن قام بتدريب أندية القادسية الكويتي وجوبيلو إيواتا الياباني وغوياس وجوفنتود وبيلوتا وكريسيوما وكوريتيبا وغوياس وغريميو وبالميراس وكروزيرو البرازيلية.

أما أبرز إنجاز له فكان قيادته غريميو وبالميراس إلى إحراز كأس ليبرتادوريس الأميركية الجنوبية الموازية لدوري أبطال أوروبا, وهي الكأس التي خولته خوض الكأس القارية (إنتركونتيننتال) وخسرها في مباراة النهائي أمام أياكس الهولندي عام 1995 وأمام مانشستر يونايتد الإنجليزي عام 1999.

كما قاد سكولاري أيضا بالميراس إلى نيل كأس البرازيل وكأس ميركوسور عام 1998, وغريميو إلى إحراز بطولة ولاية سان باولو ثلاث مرات أعوام 1987 و1995 و1998 وكأس البرازيل عام 1994, ثم قاد كريسيوما إلى إحراز كأس البرازيل عام 1991, ليصبح المدرب البرازيلي الأكثر ألقابا في السنوات العشر الأخيرة.

ويأتي تعيين سكولاري قبل 18 يوما فقط من المباراة المرتقبة بين الأورغواي والبرازيل ضمن التصفيات الأميركية الجنوبية المؤهلة إلى كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

وتحتل البرازيل المركز الرابع في التصفيات وهي تواجه خطر عدم التأهل إلى النهائيات للمرة الأولى في تاريخها.

وستكون مهمة سكولاري إعادة الهيبة إلى الكرة البرازيلية التي تراجعت كثيرا في السنوات الثلاث الأخيرة خاصة بعد خسارة المنتخب نهائي كأس العالم 1998 أمام الدولة المضيفة بثلاثة أهداف نظيفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة