وزير سابق: عبد ربه أدار محادثات ببيت نتنياهو   
الاثنين 1/9/1434 هـ - الموافق 8/7/2013 م (آخر تحديث) الساعة 17:06 (مكة المكرمة)، 14:06 (غرينتش)
 العجرمي تحدث بالكنيست عن اللقاء الذي جمع قيادات فلسطينية بأخرى إسرائيلية ببيت نتنياهو (الجزيرة-أرشيف)

كشف وزير شؤون الأسرى الفلسطيني السابق أشرف العجرمي عن إجراء محادثات إسرائيلية فلسطينية في بيت رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، موضحا أن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه أدار المفاوضات بشكل مباشر.

وأضاف العجرمي خلال ندوة نظمتها مبادرة جنيف في مقر الكنيست بالقدس المحتلة قائلا "أريد هنا أن أكشف سرا، لقد أجرينا مفاوضات مع نتنياهو في بيته"، وأوضح أن اللقاء استمر لساعات طويلة.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن العجرمي قوله إنه جرت في الفترة الأخيرة محادثات في بيت رئيس حكومة إسرائيل وممثلين عن السلطة الفلسطينية، في حين لم يعقب مكتب نتنياهو بعد على أقوال العجرمي.

بالتوازي مع ذلك نظمت مبادرة جنيف اليوم لقاءً بين عشرات النشطاء من حزبي الليكود وشاس اليمينيين مع مسؤولين في السلطة الفلسطينية بينهم أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه ونشطاء من حركة فتح والقيادي في الحركة نبيل شعث بالقرب من مقر الرئاسة الفلسطينية في رام الله.

وقد برزت خلافات بين الجانبين عندما دعا الوفد الإسرائيلي الجانب الفلسطيني إلى الإعلان حالا عن إقامة دولة بحدود مؤقتة، في حين أكد المندوبون الفلسطينيون أنهم يرفضون هذه الفكرة.

وقال موقع صحيفة يديعوت أحرونوت الإلكتروني إن العشرات من أعضاء اللجنة المركزية لحزب الليكود -الذي يتزعمه نتنياهو- شاركوا في اللقاء غير المألوف في رام الله.

ونقل الموقع عن القيادي الفلسطيني نبيل شعث قوله إن هذا اللقاء هو الأول من نوعه منذ فترة طويلة، موضحا أنه لا يؤمن بأنه بالإمكان التوصل إلى اتفاق فقط من خلال وساطة أميركية، وأنه "مؤمن بالسلام بواسطة حل الدولتين"، وأنه "لم يفقد الأمل بالتوصل إلى تسوية".

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة