علماء يدرسون فوائد الوخز بالإبر لمرضى السكتة الدماغية   
الجمعة 1423/7/6 هـ - الموافق 13/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

في إطار التجارب العلمية الجارية حاليا للكشف عن فعالية تقنية الوخز بالإبر الصينية في تخفيف آثار العجز والإعاقة الناتجة عن السكتات الدماغية, يقوم الباحثون في كلية نيو إنغلاند للوخز بالإبر ومستشفى مساتشوستس العام, ومستشفى إعادة التأهيل الطبي وكلية هارفارد الطبية, باستخدام تقنيات التصوير المبرمجة لحركات الأطراف والمشي والتصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ لتقييم الفوائد العلاجية لهذه التقنية الصينية القديمة.

وقال العلماء إن هذه الدراسة ستبحث في عدد من التساؤلات السريرية حول فعالية الوخز بالإبر في تقليل الاضطرابات الجسدية وتخفيف الإعاقات ومحدوديات الحركة وتحسين نوعية حياة المرضى المصابين بحالة مزمنة من الشلل النصفي, وهي عبارة عن ضعف أو شلل في أحد جانبي الجسم, وهي أكثر الآثار المزمنة الناتجة عن السكتة.

وستشمل الدراسة عددا من الأشخاص الذين أصيبوا بالسكتة الدماغية قبل ستة أشهر على الأقل وما يزالون يعانون من ضعف أحد جانبي الجسم. وحسب إحصاءات طبية, فإن حوالي 750 ألف أميركي سيصابون بالسكتة الدماغية التي تعتبر السبب الرئيسي للإعاقة عند الكبار, سواء لأول مرة أو حالات متكررة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة