هزيمة أوساسونا تسرع باستقالة مدربه   
الأحد 1432/10/20 هـ - الموافق 18/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:36 (مكة المكرمة)، 15:36 (غرينتش)

فيا يراوغ حارس أوساسونا لإحراز هدف (الفرنسية)

استقال مدرب فريق أوساسونا خوسيه لويس ميديليبار بعد الهزيمة المهينة التي مني بها فريقه بثمانية أهداف نظيفة على ملعب نيو كامب أمس في برشلونة بالدوري الإسباني، حسبما ذكرته صحيفة "إل بايس" اليوم.

وسجل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ثلاثية كما سجل ديفد فيا ثنائية، بينما كانت الأهداف الأخرى للفريق من نصيب سيسك فابريغاس وروبن غونزاليس لاعب أوساسونا (خطأ في مرمى فريقه) وتشافي هيرنانديز.

وقال ميديليبار عقب انتهاء المباراة "هذا الفريق (برشلونة) يصل إلى حد  الكمال، لقد فاز على فياريال بخمسة أهداف، واليوم سجل ثمانية أهداف أخرى".

من جهته أشاد مدرب "البارصا" جوسيب غوارديولا بالأداء الذي قدمه اللاعبون في المباراة. وقال عقب المباراة "قدمنا مباراة جيدة، وهذا ما يجعلني سعيدا وراضيا عن عملي". وأضاف "الناس جاؤوا لمشاهدتنا وقد أمتعناهم على مدار 90 دقيقة".

وبدوره أعرب المهاجم الدولي ديفد فيا عن سعادته البالغة بالفوز الساحق لفريقه. وقال فيا لصحيفة "آس" الإسبانية "الفوز بثمانية أهداف نظيفة يمنحنا ثقة هائلة، وكذلك تسجيل هدفين يمنحني دفعة معنوية على المستوى الشخصي، لقد قمنا باستغلال هذه المباراة لاستعادة ثقتنا بأنفسنا".

وأشاد فيا بزميله في برشلونة والمنتخب الإسباني سيسك فابريغاس المنضم إلى الفريق قادما من أرسنال خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، بعد أن رحل عن الفريق في 2003، مؤكدا أنه صفقة ناجحة بكل المقاييس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة