مقتل ثلاثة أفغان وجرح سبعة برصاص أميركي   
الأحد 1425/1/16 هـ - الموافق 7/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود أميركيون يفتشون السيارات على طريق قرب قندهار (الفرنسية-أرشيف)
قتل ثلاثة مدنيين أفغان بينهم طفل وجرح سبعة آخرون برصاص القوات الأميركية في ولاية أروزجان وسط أفغانستان.

وقال مدير شرطة الولاية حيدر خان إن قافلة أميركية مؤلفة من ثماني عربات كانت تغادر المنطقة عندما اصطدمت إحداها بلغم أرضي، مشيرا إلى أن الجنود أطلقوا النار عشوائيا بعد ذلك.

يأتي ذلك الحادث بعد اغتيال موظف بارز في جمعية الهلال الأحمر الأفغانية بجنوب شرق أفغانستان على أيدي مسلحين مجهولين.

وقال رئيس الشرطة في ولاية زابل محمد أيوب إن مسلحين أوقفوا سيارة رئيس جمعية الهلال الأحمر محمد عيسى وأطلقوا النار عليه قرب مدينة قلعة عاصمة الولاية.

وأكد أيوب أن السلطات اعتقلت ستة أشخاص للاشتباه بضلوعهم في الحادث في المنطقة التي أحاطت بها قوات الأمن بعد الحادث دون أن يحدد الجهة التي كانت وراءه.

وفي حادث آخر صرح مسؤول في الأمم المتحدة الأحد أنه تم إضرام النار في مدرستين للبنات في أفغانستان.

فقد أضرمت النار في مدرسة بمنطقة بالا بلوك بولاية فراه جنوب غرب البلاد ومدرسة أخرى في منطقة كيشان الجبلية بولاية بدخشان شمال شرق أفغانستان, طبقا لما صرح به المتحدث باسم الأمم المتحدة مانويل دي ألميدا دي سيلفا للصحفيين.

وأكد المتحدث عدم وقوع ضحايا في الهجمات التي نفذها مجهولون والتي تسببت في أضرار مادية. ولم يكشف مانويل عن الجهة التي يعتقد أنها كانت وراء هذه الهجمات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة