بان يدعو إسرائيل لدفع أموال الفلسطينيين   
الأربعاء 27/12/1432 هـ - الموافق 23/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 10:11 (مكة المكرمة)، 7:11 (غرينتش)

بان كي مون ونتنياهو خلال لقاء سابق في نيويورك (الفرنسية)

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إسرائيل إلى دفع الأموال التي جمدتها إثر انضمام فلسطين إلى المنظمة الأممية للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) وأعرب عن قلقه العميق أيضا حيال الإعلان عن بناء مستوطنات جديدة.

وأعلن مارتن نيسيركي، المتحدث باسم بان كي مون، أن هذا الأخير دعا رئيس وزراء إسرائيل  بنيامين نتنياهو خلال اتصال هاتفي معه إلى أن  يستأنف فورا تحويل أموال الضرائب والرسوم الجمركية طبقا لالتزامات إسرائيل القانونية.

وأعرب الأمين العام الأممي عن "قلقه العميق حيال إعلان إسرائيل بناء مستوطنات جديدة بما في ذلك القدس الشرقية الأمر الذي يجهض جهود السلام الجارية وينتهك القانون الدولي".

وأشار بان إلى الحاجة لتخفيف التوتر في الوضع الراهن من أجل توفير مناخ مناسب لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأعلنت إسرائيل بالأول من نوفمبر/ تشرين الثاني بناء ألفي وحدة سكنية إضافية للمستوطنين، كما أعلنت تجميد تحويل الأموال الفلسطينية كرد على قبول فلسطين عضوا كاملا باليونسكو.

وطلبت السلطة الفلسطينية الاثنين من الأمم المتحدة التدخل لدى تل أبيب لإنهاء احتجاز الأموال العائدة إليها.

يُذكر أن الاتفاق الاقتصادي بين إسرائيل والفلسطينيين الموقع بباريس عام 1994 ينص على أن تحول تل أبيب للسلطة الفلسطينية عائدات الضرائب المستحقة على البضائع والسلع المتوجهة إلى الأراضي الفلسطينية انطلاقا من الموانئ والمطارات الإسرائيلية، وهي التي تبلغ حوالي مائة مليون دولار شهريا، وتمثل جزءا مهما من ميزانية السلطة. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة