فيضان نهر لينا السيبيري يمتد إلى ياكوتسك   
الأحد 1422/2/27 هـ - الموافق 20/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رجل يجدف بقاربه في الشوارع التي غمرتها المياه
امتد فيضان نهر لينا السيبيري إلى مدينة ياكوتسك حيث ارتفع منسوب المياه إلى مستويات مقلقة خلقت حالة من الذعر بين سكان المدينة. وقال المسؤولون المحليون إن مستوى منسوب مياه النهر أصبح قريبا من منسوب الفيضان البالغ 7.8 أمتار.

وقد غرقت الأماكن المجاورة للمدينة مما أجبر السكان على مغادرة بيوتهم بحثا عن أماكن آمنة يلجؤون إليها. وحذر عمال الإغاثة سكان المدينة من تفاقم الأوضاع بسبب تقدم موجة من المياه الذائبة نحو المدينة. ويتوقع أن يضرب الفيضان المدينة يوم الاثنين أو الثلاثاء.

وتقول قوات الإنقاذ إنها تعمل جاهدة الآن على تحويل المياه إلى مسار آخر وإبعادها عن المدينة وتجنب الخطر.

يذكر أن مدينة لينسك قد غرقت تماما قبل أيام بمياه الثلوج الذائبة القادمة من أعالي نهر لينا, وقد قامت قوات الإنقاذ بانتشال أكثر من 12 ألف مواطن من سكان المدينة الـ 30 ألفا بالمروحيات.

وقد لجأت القوات الجوية الروسية لقصف كتل الجليد الضخمة التي كانت تسد أعالي نهر لينا بطائرات سوخوي العسكرية لفتح المجرى لمياه الفيضان يوم الجمعة الماضي في مدينة لينسك. وتواصل الطائرات الروسية قصفها للكتل الجليدية التي تسد مجرى النهر لكن على نحو أقل من أجل فتح حوض النهر وضمان انسياب طبيعي لمياه الثلوج الذائبة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة