مظاهرات بمصر بالذكرى الأولى لتولي السيسي الرئاسة   
الأحد 20/8/1436 هـ - الموافق 7/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:16 (مكة المكرمة)، 6:16 (غرينتش)

انطلقت الليلة الماضية مسيرات رافضة للانقلاب في محافظات مصرية عدة، للمطالبة بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي إلى منصبه ومحاكمة الرئيس عبد الفتاح السيسي، تزامنا مع حلول الذكرى السنوية الأولى لتوليه رئاسة مصر.

ففي الإسكندرية (شمالي البلاد)، انطلقت مسيرات مناهضة للانقلاب في مناطق مختلفة من المحافظة، رفع خلالها المشاركون شعار رابعة، وطالبوا برحيل حكم العسكر، كما طالبوا بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، ووقف التعذيب داخل السجون.

كما خرجت مظاهرات في مدن شبرا وبلطيم والسادات وكفر الشيخ والمنوفية والمنصورية، طالب فيها المتظاهرون بالحرية وإسقاط حكم العسكر.

ورفع المتظاهرون صورا لمرسي، مطالبين بوقف أحكام إعدامه وعدد من قادة جماعة الإخوان المسلمين، وإطلاق سراح السجناء السياسيين.

مظاهرات يومية
وتشهد محافظات مصرية عدة مظاهرات يومية للتنديد بانقلاب الثالث من يوليو/تموز 2013 الذي قاده السيسي وزير الدفاع وقتها. ومنذ ذلك الوقت تشن السلطات حملة اعتقالات وملاحقات ومحاكمات بحق قياديي جماعة الإخوان.

وفي 16 مايو/أيار الماضي، أصدرت محكمة مصرية قرارا بإحالة أوراق 122 إلى المفتي لاستطلاع الرأي في إعدامهم، من بين 166 متهما في قضيتي "اقتحام السجون" و"التخابر".

ومن أبرز الذين تمت إحالة أوراقهم مرسي ورئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي، والمرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع، ونائبه خيرت الشاطر، والقياديون في الجماعة سعد الكتاتني وعصام العريان ومحمد البلتاجي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة