قتيل وعشرات الجرحى بمظاهرات رافضة للانقلاب بمصر   
الجمعة 1436/5/1 هـ - الموافق 20/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 19:16 (مكة المكرمة)، 16:16 (غرينتش)

قتل متظاهر وأصيب عشرات آخرون أثناء تصدي قوات الأمن المصرية لمتظاهرين رافضين للانقلاب في حي المطرية (شرقي القاهرة)، بينما انطلقت مظاهرات في عدد من المحافظات المصرية، في أسبوع "الانقلاب صناعة الإرهاب".

وقد سقط القتيل عند محاولة قوات الأمن فض مظاهرة باستخدام قنابل الغاز والخرطوش وإطلاق الرصاص، وقال ناشطون إن القتيل هو سائق "توك توك" لقي مصرعه أثناء مروره من منطقة الاشتباكات بعد إصابته بالرصاص الحي.

ونظم رافضو الانقلاب مظاهرات في عدد من المحافظات المصرية، في أسبوع سموه "الانقلاب صناعة الإرهاب"، حيث طالب المتظاهرون بابتعاد الجيش عن السياسة وعدم التدخل في شؤون الدول المجاورة.

ونددت المظاهرات التي انطلقت في مدينة الإسكندرية (شمال البلاد) بتسيس القضاء، وطالبت بالإفراج عن المعتقلين السياسيين، كما طالب المتظاهرون في الشرقية برحيل الانقلاب العسكري وعودة المسار الديمقراطي، وردد المحتجون هتافات تطالب بالقصاص لضحايا ثورة يناير منذ اندلاعها وحتى اليوم.

وشهدت منطقة المهندسين بالجيزة (غرب القاهرة) مسيرة معارضة لما أسموه حكم العسكر عقب صلاة الجمعة، رفع المتظاهرون خلالها شارات رابعة ولافتات معارضة للانقلاب، كما طالبوا بإطلاق سراح المعتقلين ومحاكمة المسؤولين عن مقتل الضحايا.

ونظم التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب العسكري بمدينة المنوفية (شمال القاهرة) مسيرة صباحية تنديدًا بالانقلاب العسكري واعتقال المعارضين، ورفع المشاركون شارات رابعة العدوية وصورا لمعتقلي المدينة.‬

كما شهدت مناطق القليوبية والدقهلية والمحلة الكبرى (شمال القاهرة) مظاهرات، رفع خلالها المتظاهرون شارات رابعة ولافتات تطالب بإسقاط "حكم العسكر"، وتندد بالتدخل العسكري في ليبيا.‬

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة