محكمة جزائرية تقضي بإعدام 12 مسلحا   
السبت 1429/11/10 هـ - الموافق 8/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:12 (مكة المكرمة)، 22:12 (غرينتش)
هجوم بومرداس خلف ثلاثة قتلى وعددا من المصابين (رويترز-أرشيف) 
قضت محكمة جزائرية غيابيا بالإعدام على 12 شخصا لدورهم في الهجوم الانتحاري الذي وقع في يناير/كانون الثاني الماضي على مركز للشرطة في الثنية وأدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية الجمعة أن محكمة الجنايات في بومرداس بشرق البلاد قضت في وقت متأخر الخميس بالإعدام على 12 شخصا "بينهم عدة عناصر قيادية لجماعة إرهابية كانوا وراء التفجير الانتحاري بالثنية"، لكنها لم تذكر أيا من أسماء المتهمين.

وأضافت الوكالة أن المحكمة أدانت حضوريا تسعة متهمين آخرين موقوفين وحكمت عليهم بالسجن فترات تتراوح بين 18 شهرا و20 عاما، وبرأت ثلاثة آخرين من التهم المنسوبة إليهم.

وذكرت الوكالة أن جميع المتهمين الموقوفين والهاربين أحيلوا للمحكمة لارتكابهم عدة جنايات أبرزها "المشاركة في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والمشاركة في جماعة إرهابية مسلحة، والمشاركة في التخريب العمدي لمبان ومساكن بواسطة مواد متفجرة".

وكان هجوم بومرداس الذي وقع في التاسع والعشرين من يناير/كانون الثاني الماضي قد استهدف مركزا للشرطة وخلف ثلاثة قتلى وعددا كبيرا من الجرحى ودمارا كبيرا، وتبنى الهجوم ما يسمى بـ"تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي".

وأصدرت محكمة جنايات بومرداس في الأشهر الستة الماضية من العام الحالي أحكاما غيابية بإعدام 218 شخصا، لكن الجزائر لم تطبق عقوبة الإعدام منذ 15 عاما.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة