ترحيب واسع باستقالة بلاتر من رئاسة الفيفا   
الأربعاء 1436/8/15 هـ - الموافق 3/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 5:20 (مكة المكرمة)، 2:20 (غرينتش)

رحب عالم كرة القدم من رؤساء اتحادات ونجوم كرة وشركات راعية للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بالاستقالة المفاجئة لـجوزيف بلاتر من رئاسة الاتحاد أمس الثلاثاء بعد أربعة أيام من إعادة انتخابه.

فقد اعتبر رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) ميشيل بلاتيني أن قرار الاستقالة "صعب وشجاع وصائب".

من جانبه علق النجم البرتغالي لويس فيغو -الذي انسحب من الانتخابات- على استقالة بلاتر بالقول إن "هذا يوم جيد للفيفا ولكرة القدم"، وأضاف "وأخيرا التغيير قادم".

وعلق المترشح المنسحب من الانتخابات أيضا رئيس الاتحاد الهولندي لكرة القدم مايكل فان براج بالقول إن الخطوة التي اتخذها بلاتر "قد تكون خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح".  

كما رحب رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم غريغ دايك باستقالة بلاتر، وقال "نعتقد أن هذا هو الأفضل للفيفا ولعالم كرة القدم"، معتبرا أن التغيير في رأس المنظومة الكروية أمر ضروري وخطوة أولى لإعادة إصلاح المؤسسة الكروية، وفق قوله.

وهذا ما ذهب إليه كل من رئيس الاتحاد الألماني فولفجانج نيسرباخ، ورئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ، ورئيس الاتحاد الأميركي صانيل غولاني.

ولم يقتصر الترحيب على النجوم والأشخاص، بل اعتبر عدد من الشركات الراعية للفيفا مثل كوكاكولا وأديداس وفيزا أن استقالة بلاتر تشكل خطوة في الاتجاه الصحيح من أجل إعادة بناء الثقة.

يشار إلى أن قرار بلاتر الاستقالة جاء عقب ستة أيام من مداهمة مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي فندقا في زيوريخ واعتقاله سبعة من مسؤولي الفيفا بناء على طلب من القضاء الأميركي, واتهام آخرين بسبب ضلوعهم في رشى تصل إلى نحو 150 مليون دولار.

وكان بلاتر قال لدى إعلان استقالته في مؤتمر صحفي في زيوريخ أمس إنه سيدعو إلى انتخابات استثنائية في أسرع وقت ممكن لاختيار رئيس جديد للفيفا. وذكرت مصادر رسمية في الفيفا أن انتخابات رئاسة الاتحاد ستجرى بين شهري ديسمبر/كانون الأول ومارس/آذار المقبلين.

وتولى بلاتر (79 عاما) رئاسة الفيفا عام 1998، وقد فاز الجمعة الماضي بولاية خامسة على التوالي على حساب الأمير الأردني علي بن الحسين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة