نصر الله يرحب بالتدخل الروسي بسوريا   
السبت 1436/12/13 هـ - الموافق 26/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:24 (مكة المكرمة)، 22:24 (غرينتش)
رحّب الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله الجمعة بمشاركة روسيا عسكريا في سوريا، وقال إنها عامل إيجابي وليست وليدة الساعة، بل تمّ التحضير لها مع الدول المعنية، في وقت أكدت موسكو تنسيقها مع إسرائيل بشأن عملياتها في سوريا.

وتأتي تصريحات الأمين لحزب الله في خضم الحديث عن طبيعة العمليات الروسية في سوريا وما إذا كانت ستتم بالتنسيق مع قوات التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وأعلن نصر الله في مقابلة مع قناة المنار أنه يرحب كذلك بكل مشاركة تساهم في إبعاد ما وصفها بالأخطار الكبرى التي تهدد سوريا والمنطقة.

واعتبر أن ما وصفه بفشل التحالف الدولي شكّل أحد أسباب تطور الموقف الروسي العسكري تجاه سوريا.

وأضاف نصر الله أن رهان البعض على أن تساوم إيران في ملفها النووي على تسوية ما في سوريا قد فشل، وأن من تداعيات هذا الفشل ارتداد ما وصفه بالإرهاب على دول التحالف وأزمة اللاجئين، مشيرا إلى أن ما وصفها بالحرب الكونية استمرت خمس سنوات لكنها فشلت في السيطرة على دمشق

ويقاتل حزب الله في العديد من الجبهات في سوريا إلى جانب قوات الرئيس بشار الأسد.

الإطار القانوني
من جهته، تحدث دبلوماسي روسي عن إمكانية انضمام بلاده إلى التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد تنظيم الدولة في حال توفير الإطار القانوني لذلك.

وقال رئيس قسم المخاطر والتهديدات بوزارة الخارجية الروسية إيليا روغاتشيف إن من الممكن نظريا أن تنضم جميع الأطراف المعنية إلى التحالف "إن حظي بموافقة مجلس الأمن الدولي على اللجوء إلى القوة وتحت إشراف الأمم المتحدة".

وفي تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن موسكو "اقترحت تنسيق جهود كل من يكافح تنظيم الدولة".

لكنها أضافت أن "روسيا لن تنضم لعملية غير شرعية"، في إشارة إلى التحالف الذي يشن حربا على تنظيم الدولة في العراق وسوريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة