فان خال أسوأ مدرب لليونايتد   
السبت 1437/5/12 هـ - الموافق 20/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 0:55 (مكة المكرمة)، 21:55 (غرينتش)

بات الهولندي لويس فان خال أسوأ مدرب يمر في تاريخ مانشستر يونايتد الإنجليزي منذ 35 عاما بعد خسارته الخميس أمام متيولاند الدانماركي بهدفين لهدف في ذهاب الدور الثاني بالدوري الأوروبي.

وفاز الشياطين الحمر تحت قيادة الهولندي العجوز (64 عاما) بـ41 مباراة، أي بنصف عدد المباريات التي خاضها الفريق والبالغ 83 رغم أنه أنفق ثلاثمئة مليون جنيه إسترليني (430 مليون دولار) منذ تسلمه دفة تدريب الفريق صيف 2014.

وتعد الهزيمة المذلة أمام الفريق الدانماركي المغمور الهزيمة العشرين مع المان يونايتد الذي تعادل 22 مرة خلال موسم ونصف. وأنهى اليونايتد الموسم الماضي في المركز الرابع، وكان يتصدر الترتيب في نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، لكنه تراجع إلى المركز الخامس بفارق ست نقاط عن جاره صاحب المركز الرابع مانشستر سيتي.

صحيفة إنجليزية: أصبح مانشستر يونايتد أضحوكة أوروبا بعد مباراة الدانمارك (الفرنسية)

ارحل الآن
وحصل فان خال على نسبة تصل إلى 49.4% ليحتل المركز السادس في قائمة أفضل عشرة مدربين مروا بتاريخ اليونايتد منذ عام 1945، في حين تصدر السير أليكس فيرغسون المدرب التاريخي للشياطين الحمر بنسبة تقارب 60%، حسب صحيفة "ميل أون لاين" البريطانية.

وسيطر مطلب رحيل فان خال على عناوين وسائل الإعلام والصحف الإنجليزية الصادرة يوم الجمعة، إذ عنونت صحيفة "مانشستر إيفنينغ نيوز"، "يجب أن يرحل لويس فان خال الآن". وأضافت "أصبح مانشستر يونايتد أضحوكة أوروبا بعد مباراة الدانمارك.. خسر أمام فريق تأسس عام 1999عندما كان مانشستر يونايتد قوة عظمى في عالم اللعبة".

ومع هذه الانتقادات الكبيرة من وسائل الإعلام وفي ظل الاعتراض الواضح من جماهير الفريق على المدرب الهولندي بسبب النتائج الهزيلة للفريق تبدو أيام فان خال مع الفريق معدودة أكثر مما كانت عليه في أي وقت سابق رغم اعتذاره بعد الهزيمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة