دعوات لبنانية للتضامن مع مصر   
الاثنين 5/3/1432 هـ - الموافق 7/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:59 (مكة المكرمة)، 10:59 (غرينتش)
أشبال المرابطين يرسمون بأجسادهم "ارحل مبارك" (الجزيرة نت)

نقولا طعمة-بيروت
 
شكل صمود الحركة الشعبية المصرية حافزا أكبر من السابق لتحرك عدد من القوى اللبنانية انتصارا لها، في الوقت الذي تراجعت فيه إلى الخلف الاهتمامات السياسية المحلية، وفي مقدمها تشكيل الحكومة.
 
ودعت الأحزاب والقوى الوطنية والتقدمية إلى التجمع اليوم الاثنين في حديقة بلدية الغبيري بالضاحية الجنوبية لبيروت لإقامة مهرجان تضامني مع مصر، على أن يختتم بكلمة للأمين العام لحزب الله حسن نصر الله.
 
حركة الناصريين المستقلين –المرابطون التي يترأسها العميد المتقاعد مصطفى حمدان، أحد الضباط الأربعة الذين اعتقلوا بتهمة اغتيال رئيس حكومة لبنان الأسبق رفيق الحريري، وشكلت أحد أبرز التنظيمات البيروتية خلال الحرب الأهلية بقيادة ابراهيم قليلات- نفذ قطاع الشباب فيها اعتصاما أمس الأحد أمام السفارة المصرية.
 
وهتف أعضاؤها مطالبين رئيس مصر بالاستجابة لمطلب المصريين بالرحيل، وقاموا برسم عبارة "ارحل مبارك" بأجسادهم في الشارع العام على وقع الأناشيد الثورية المصرية وفي مقدمها النشيد الوطني المصري.

وأصدر التنظيم بيانا تلته عضو مجلس محافظة بيروت في التنظيم زينة شملي دعت فيه كافة القوى والهيئات المتضامنة مع مصر إلى توحيد الصف والتحرك، وطرحت عدة مطالب منها:
 
أولا: مطالبة الشركات اللبنانية بعدم التعامل التجاري مع أي من أعضاء الحزب الوطني الحاكم في مصر وعلى رأسهم أحمد عز وكل من يطالب الشعب المصري بمحاكمته.
 
لقاء قيادة التنظيمات الناصرية بلبنان يتوسطهم الوزيرعبد الرحيم مراد (الجزيرة نت)
‫ثانيا: رفض استضافة لبنان لأي من الشخصيات السياسية ورجال الأعمال المتهمين بالفساد في مصر.
 
ثالثا: مطالبة أصحاب دور السينما وشاشات التلفزة الصغيرة بعدم عرض أي عمل سينمائي وتلفزيوني لممثلي وفناني حسني مبارك.
 
وعقدت مجموعة من القوى الناصرية اجتماعا، تداولت فيه أساليب التحرك المطلوبة للتضامن مع مصر، شارك فيه حزب الاتحاد بقيادة الوزير عبد الرحيم مراد، والمرابطون بقيادة العميد مصطفى حمدان، والتنظيم الشعبي الناصري بقيادة الدكتور أسامة سعد، وحركة الشعب بقيادة النائب السابق نجاح واكيم، بالإضافة إلى الاتحاد الاشتراكي العربي، والتيار العروبي، وحركة الناصريين الديمقراطيين، والتنظيم القومي الناصري.
 
حيا المجتمعون -في بيان أصدروه- "الشعب العربي المصري البطل على ثورته المجيدة الهادفة إلى إسقاط نظام كامب ديفد المشؤوم ورموزه كافة، وإلى استعادة هوية مصر الوطنية والقومية في مواجهة المشروع الاستعماري القديم الجديد الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية والكيان الصهيوني في المنطقة".

ودعا المجتمعون كافة القوى والأحزاب والتنظيمات الوطنية والقومية في الوطن العربي إلى التحرك لنصرة الشعب المصري، والجيش العربي المصري لأخذ دوره الوطني والقومي في الدفاع عن الشعب المصري، ومنظمات حقوق الإنسان العالمية لأخذ دورها في حماية الشعب الأعزل أثناء تحركه.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة