المالكي: تصريحات الصدر بشأن التسليح متناقضة   
الاثنين 1434/1/27 هـ - الموافق 10/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:09 (مكة المكرمة)، 14:09 (غرينتش)
المالكي طالب مطلقي الاتهامات بإثباتها قانونيا (الأوروبية-أرشيف)
قلل رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي اليوم الاثنين من أهمية تصريحات رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر بشأن تسليح الجيش، ووصفها بأنها تصريحات "متناقضة".

وكان الصدر قد أصدر بالرابع من الشهر الجاري بيانا دعا فيه لعقد صفقات السلاح بشروط منها: ألا تكون الصفقة مبرمة مع دولة محتلة للعراق، ولا يكون السلاح فاسدا وقديما، وألا تكون الصفقة مشوبة بالفساد والسرقة، وأن يكون شراؤها من أجل الدفاع عن شعب العراق.

وقال المالكي في تصريح صحفي اليوم "لم تعد لمثل هذه البيانات أهمية لكونها متناقضة وسرعان ما يتم الانقلاب عليها، حيث لا تتطابق الأقوال مع السلوك".

وطالب رئيس الحكومة مطلقي الاتهامات بشأن تسليح الجيش بإثباتها قانونيا أو مواجهة تبعات اتهاماتهم قضائيا.

وثارت اتهامات للحكومة بإبرام صفقة سلاح بقيمة 4.2 مليارات دولار تدور حولها "شبهات فساد" في أكتوبر/تشرين الأول الماضي مع روسيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة