6700 جندي دولي ينتشرون في هاييتي   
الجمعة 1425/3/18 هـ - الموافق 7/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود تشيليون يصلون هاييتي بعد الأزمة (الفرنسية-أرشيف)

ذكرت وزارة الدفاع البرازيلية أن قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة ستنشر قريبا 6700 جندي بينهم 1200 برازيلي في هاييتي.

وستكون القوة الدولية بقيادة جنرال برازيلي يتبع مباشرة للأمم المتحدة مع قيادة أركان مؤلفة من ضباط ينتمون إلى جنسيات أخرى.

وتتكون الكتيبة البرازيلية التي أطلق عليها اسم كتيبة هاييتي من 240 جنديا من مشاة البحرية، فيما تشكل القوات البرية باقي القوة، وتعد تلك الكتيبة أكبر قوة عسكرية برازيلية تنتشر في الخارج.

وتشهد هاييتي توترا متصاعدا منذ الإطاحة بالرئيس الهاييتي جان برتراند أرستيد قبل عدة شهور، حيث لا زال يحظى بعدد كبير من المؤيدين له والمعارضين للإطاحة به.

وحسب مسؤولون فإن وزارة التخطيط البرازيلية لازالت تدرس كلفة نشر تلك القوة التي تقدر بنحو 60 مليون دولار.

ومن المقرر أن تباشر قوة حفظ السلام في هاييتي مهماتها في الأول من يونيو/ حزيران المقبل.

على صعيد أخر أعرب الفاتيكان عن رغبته بأن تقوم الأسرة الدولية بإلغاء الديون الخارجية على هاييتي، التي تعد أكثر الدول فقرا في القارة الأميركية.

يذكر أن الديون الخارجية لهاييتي تبلغ 1.3 مليار دولار يعود معظمها للبنك الدولي والبنك الأميركي للتنمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة