مصرع العشرات باقتتال قبلي في نيجيريا   
الجمعة 1435/11/4 هـ - الموافق 29/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:04 (مكة المكرمة)، 22:04 (غرينتش)

قالت الشرطة النيجيرية الخميس إن ما لا يقل عن ستين شخصا لقوا حتفهم في قتال بين رعاة من قبائل فولاني ومزارعين من جماعة آيجون وسط البلاد، معظمهم نتيجة جروح قطعية بالمناجل.

وقال المتحدث باسم شرطة ولاية ناساراوا، عمر إسماعيل، إن الاشتباكات اندلعت الأربعاء بالولاية بعد أسبوع من اتهام قرويين من جماعة آيجون لبعض رعاة فولاني بسرقة ماشية.

وأوضح تقرير للشرطة أن بعض الجثث الملقاة في منطقة الحدث احترقت بدرجة لا تسمح بالتعرف على أصحابها.

وقتل مئات في العام الأخير باشتباكات بين رعاة من فولاني وجماعات استوطنت المنطقة وتعمل بالزراعة والرعي، اندلع معظمها بسبب نزاعات على الأرض.

وأدت معركة في شمال غرب نيجيريا بين لصوص يشتبه في أنهم من رعاة فولاني وشبان من قبائل هوسا قتل فيها 72 في أبريل/ نيسان الماضي.

وتشهد نيجيريا منذ سنوات أعمال عنف ذات طبيعة قبلية وأخرى ذات طبيعة طائفية بين المسلمين والمسيحيين بعدة مناطق أدت لمقتل المئات.

وتواجه الحكومة تمردا تقوده حركة بوكو حرام منذ عشر سنوات، والتي تعتبر وفقا للقانون المحلي محظورة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة