الجيش التركي يدعو الحكومة إلى ترك إصلاحات تعليمية   
الأربعاء 22/3/1425 هـ - الموافق 12/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

البرلمان التركي سيناقش مشروع القانون في الأيام القليلة القادمة (الفرنسية-أرشيف)
دعا مسؤول كبير في الجيش التركي الحكومة إلى الإصغاء لمعارضة الجيش بشأن مشروع قانون تستفيد منه المدارس الدينية أثار أزمة سياسية في البلاد.

وقال الجنرال ياسر بوياكانيت للصحفيين إن هيئة الأركان حذرت الحكومة في بيان من الانعكاسات الخطيرة للقانون وانعكاساته على النظام الدراسي العلماني.

وكانت حكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان رفعت إلى البرلمان الأسبوع الماضي مشروع قانون يهدف إلى منح الطلاب القادمين من الثانويات الدينية المزيد من فرص النجاح في امتحانات الدخول إلى الجامعات, مثيرة بذلك ضجة كبيرة لدى النخبة الموالية للتيار العلماني ومنها الجيش.

وعقد العديد من عمداء الجامعات مؤتمرات صحفية تدين مشروع القانون الذي يمس -على حد قولهم- المبادئ العلمانية في جمهورية تركيا، كما انتقدت المعارضة الاشتراكية الديمقراطية في البرلمان مشروع الإصلاح، معتبرة أنه يثير تصدعا خطيرا في المجتمع.

لكن أردوغان دافع بقوة في خطاب ألقاه أمس الثلاثاء أمام نواب حزبه -حزب العدالة والتنمية- عن المشروع, مؤكدا أنه يندرج في إطار ما وعد به الناخبين خلال حملة الانتخابات التشريعية عام 2002 التي فاز بها ليتولى السلطة بأغلبية مطلقة في البرلمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة