سول تهدد باستهداف مواقع بكوريا الشمالية إذا هوجمت سفنها   
الجمعة 25/2/1430 هـ - الموافق 20/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:16 (مكة المكرمة)، 17:16 (غرينتش)
قوات كورية جنوبية أثناء تدريبات في جزيرة جيو جنوب سول (رويترز-أرشيف)

هددت كوريا الجنوبية باستهداف مواقع إطلاق الصواريخ في كوريا الشمالية إذا تعرضت سفنها لهجوم في منطقة البحر الأصفر.
 
وقال وزير الدفاع الكوري الجنوبي لي سان كي أمام البرلمان إن الجيش الكوري الجنوبي "سيقوم بعمليات وقائية إذا تعرضت سفننا لهجوم من العدو، بضرب المواقع التي انطلقت منها الصواريخ".
 
لكنه أضاف أن سول ستعمل على تجنب حرب واسعة النطاق عن طريق شن هجمات سريعة مضادة.

وكانت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون قد حذرت في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية كوريا الجنوبية في  سول من أن واشنطن لن تعيد النظر في علاقتها مع كوريا الشمالية ما لم تتوقف عن استفزاز جارتها الجنوبية.
 
هيلاري كلينتون طالبت بيونغ يانغ بعدم استفزاز جارتها الجنوبية (الفرنسية)
وقالت كلينتون إن أي تجربة لصواريخ بالستية من جانب كوريا الشمالية ستمثل خرقا لقرارات الأمم المتحدة، واعتبرت "أن تحقيق كوريا الجنوبية الديمقراطية والرخاء يتناقض بشدة مع الطغيان والفقر المنتشر على الجانب الآخر من الحدود في الشمال".

مبعوث جديد
كما أعلنت كلينتون عن تعيين ستيفن بوسورث مبعوثا خاصا للولايات المتحدة بشأن كوريا الشمالية.
 
ووصفت كلينتون بوسورث بأنه يتمتع بخبرة دبلوماسية، وقالت إنه سيقود الجهود الأميركية لوقف ما وصفته بخطر الطموحات النووية لكوريا الشمالية ومن انتشار تكنولوجيا الأسلحة الحساسة والتحديات التي تفرضها على حقوق الإنسان.
 
وتصاعد التوتر بين الكوريتين بعد أن ألغت الشمالية جميع الاتفاقيات مع جارتها الجنوبية الخاصة بإنهاء المواجهات بين البلدين بما في ذلك ملحق يتعلق بخط الحدود العسكري بالبحر الغربي.
 
واتهمت كوريا الشمالية الشهر الماضي جارتها الجنوبية بإجراء تدريبات عسكرية للإعداد لحرب ضدها وحذرت من أنها ستسحق "بقسوة" أي هجوم عليها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة