"باي بال" تتيح للمطورين استخدام خدمتها   
الأحد 1434/4/28 هـ - الموافق 10/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:19 (مكة المكرمة)، 11:19 (غرينتش)
"باي بال" تحاول توسيع نطاق خدمتها لتشمل -بشكل أكبر- تطبيقات الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية

أطلقت خدمة "باي بال" -المتخصصة في تحويل الأموال والدفع عبر الإنترنت، والمتفرعة عن شركة "إي باي" الأميركية مالكة متجر التسوق الإلكتروني الشهير- حزمة أدوات تطويرية تتيح لمطوري التطبيقات استخدام الخدمة في تطبيقاتهم.

وأوضحت باي بال -عبر مدونتها الرسمية- أن الحزمة ستتيح لمطوري التطبيقات إضافة ميزة الدفع مقابل الخدمات عبر باي بال مباشرة من داخل التطبيق.

وأوضح  مدير التقنية في باي بال جيمس بارييس أن تلك الخدمة تهتم بجعل المطورين يركزون أكثر على ما يقدمونه من خدمات عبر تطبيقاتهم للمستخدمين دون القلق من كيفية الدفع مقابل تلك الخدمات.

وأضاف أن الحزمة ستمكن المستخدمين من الارتباط بخدمة "كارد.آي أو" (Card.io) التي تملكها باي بال، وتوفر طريقة سهلة لتصوير البطاقات الائتمانية عبر كاميرات الأجهزة الذكية، سواء الهواتف الجوالة أو الحواسيب اللوحية.

وبعيدا عن تلك الأسباب التي ذكرها مدير التقنية في باي بال، فإن طرح حزمة أدوات تطويرية يهدف -بشكل أساسي- إلى نشر استخدام الخدمة لتصبح وسيلة الدفع الإلكتروني الأولى عبر الإنترنت، مع ما يحققه لها ذلك من إيرادات تأتي غالبا على شكل نسب عن المبيعات باستخدام خدمتها.

وستتوفر الحزمة التطويرية أولا لمطوري التطبيقات بنظام أبل "آي أو أس"، لكن بارييس أشار إلى أن الحزم الخاصة ببقية الأنظمة -مثل أندرويد- ستتاح قريباً.

وعلى الصعيد ذاته، أشارت باي بال إلى إطلاق "زر الدفع عبر المواقع" الجديد لأصحاب مواقع الإنترنت، خاصة التي تعمل في مجال التجارة الإلكترونية، والذي سيوفر لهم ميزة الحصول على مقابل لخدماتهم عبر باي بال بوضع بعض الشيفرات البرمجية البسيطة.

ومن الجدير بالذكر أن الزر الجديد يعمل ببرمجية "جافا سكريبت" مما يؤهله -حسب بارييس- لتسهيل عملية توفير خدمات الدفع الإلكتروني لأصحاب المواقع دون الحاجة لخبرة برمجية كبيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة