رئيس الأرجنتين السابق يخضع لتحقيق يتعلق بالفساد   
الخميس 1423/5/16 هـ - الموافق 25/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كارلوس منعم
قالت مصادر أرجنتينية إن مكتب مكافحة الفساد يعتزم التحقيق مع الرئيس السابق كارلوس منعم بشأن حساب مصرفي له في أحد البنوك السويسرية نفى وجوده.

وأوضحت صحيفة كلارين الأرجنتينية في موقعها على الإنترنت أن التحقيق يتعلق بإغفال منعم ذكر الحساب في بيان الأصول، وهو ما يمكن أن يعاقب عليه القانون بالسجن لفترة تراوح بين ستة أشهر وعامين في حال ثبوته.

من جانبه قال العضو بالكونغرس الأرجنتيني لويس زامورا في مقابلة مع تلفزيون "تي إن" الإخباري، إن مكتب مكافحة الفساد وجه الاتهام إلى منعم بشأن الحساب المصرفي، مشيدا بالكفاءة والاستقلالية التي يعمل بها المكتب.

وقد نفى منعم (72 عاما) هذا الأسبوع فتح حساب ببنك سويسري في الثمانينات باسم ابنته وزوجته حينذاك، وكان الرئيس السابق أكد على مدى سنوات أن لديه حسابا بأحد بنوك سويسرا.

ويأتي أحدث اتهام لمنعم -الذي يسعى لرئاسة الأرجنتين مرة أخرى عام 2003- بعد سلسلة اتهامات وجهت إلى الرئيس السابق في الفترة الأخيرة. وترأس منعم البلاد لفترتين بين عامي 1989و1999.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز ذكرت يوم الاثنين الماضي أن إيران قدمت رشوة لمنعم قدرها عشرة ملايين دولار للتستر على دورها في تفجير استهدف مركزا للجالية اليهودية في بوينس أيرس عام 1994. وقد نفى كل من منعم وطهران صحة التقرير.

يذكر أن الأرجنتين وأجهزة الأمن الإسرائيلية تتهم إيران منذ فترة بأنها وراء الهجوم بسيارة ملغومة على المركز اليهودي، الذي أسفر عن مقتل 85 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة