غوسماو يفوز برئاسة تيمور الشرقية   
الثلاثاء 1423/2/3 هـ - الموافق 16/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
غوسماو بجوار منافسه دو أمارال في ديلي (أرشيف)

أظهرت النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية في تيمور الشرقية تفوقا لشنانا غوسماو في 11 دائرة انتخابية من الدوائر الـ 13. وحصل زعيم الاستقلال في الإقليم على حوالي 260 ألف صوت مقابل 58 ألفا تقريبا لمنافسه الأوحد فرانشيسكو خافيير دو أمارال.

وكان من المتوقع على نطاق واسع أن يحقق غوسماو فوزا ساحقا على منافسه في الانتخابات التي أجريت الأحد الماضي. وتعد الدائرة التي خسرها غوسماو من أقل المناطق كثافة سكانية.

ومن المقرر أن تصبح تيمور الشرقية بلدا مستقلا بالكامل يوم 20 مايو/أيار المقبل حين تسلم الإدارة الدولية الموجودة هناك مقاليد الأمور إلى السلطات المحلية.

وكانت إندونيسيا قد ضمت تيمور الشرقية لمدة 24 عاما بعد جلاء الاستعمار البرتغالي عنها. وحصلت تيمور على الاستقلال في استفتاء شعبي لتقرير المصير أجري عام 1999, ومنذ ذلك الوقت تدير الأمم المتحدة الإقليم.

وأثارت نتيجة الاستفتاء موجة من أعمال العنف نفذتها مليشيات مسلحة موالية لجاكرتا وأسفرت وفق تقديرات الأمم المتحدة عن مقتل أكثر من ألف شخص وتشريد عشرات الآلاف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة