مقتل ثمانية بانفجار استهدف سفارة الدانمارك في باكستان   
الاثنين 1429/5/28 هـ - الموافق 2/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:48 (مكة المكرمة)، 9:48 (غرينتش)

السفارة الدانماركية في إسلام آباد تعرضت لهجوم بسيارة مفخخة أوقع ثمانية قتلى (الفرنسية)


سقط عدد من الضحايا في تفجير انتحاري هز العاصمة إسلام آباد، بينما تعرضت قرية في منطقة وزيرستان غرب باكستان المتاخمة للحدود الأفغانية لهجوم صاروخي وسط تكهنات بأن يكون الهجوم غارة أميركية على ما يعتقد أنه أحد مخابئ أنصار حركة طالبان.

فقد أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد أن ثمانية أشخاص على الأقل سقطوا في انفجار سيارة ملغومة في مرآب السفارة الدانماركية الاثنين، كما أصيبت سيدتان تعملان في السفارة.

وأضاف المراسل أن الفرق الأمنية المختصة سارعت لمعاينة موقع الانفجار لجمع معطيات التحقيق اللازمة.

وقال مراسل الجزيرة إن الانفجار خلف حفرة كبيرة وسط الشارع كما دفع بأجزاء من محرك السيارة إلى مسافة بعيدة عن موقع الانفجار الذي دمر البوابة الحديدية ومركز الحرس الخارجي وعددا من السيارات التابعة للسفارة التي لم يتأثر مبناها الرئيسي مباشرة بالهجوم.

هجوم صاروخي
كما أكد شهود عيان سماع انفجارين متتالين في ساعة مبكرة الاثنين، قالوا إنهما ناجمين عن سقوط صاروخين استهدفا قرية سبيلاغ الواقعة على مشارف مدينة ميرانشاه كبرى مدن وزيرستان الشمالية، التابعة للإقليم الخاضع للإدارة الفدرالية في باكستان والمعروفة باسم منطقة القبائل.

وقال سكان محليون إن الصاروخين أصابا منزلا مجاورا لمسجد القرية، في حين نقل عن مسؤولين حكوميين محليين قولهم إنه لم يتم التأكد بعد من وقوع إصابات إثر الهجوم الذي يعد الثالث من نوعه في أقل من شهرين.

وعادة ما تربط هذه الهجمات بالقوات الأميركية الموجودة في أفغانستان، التي سبق وأغارت بواسطة طائرات استطلاع بدون طيار على مواقع قالت إنها تعود لأنصار حركة طالبان.

وكانت منطقة باجاور القبلية مسرحا لإحدى هذه الغارات الصاروخية الشهر الماضي، مما أسفر عن مقتل 12 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة