مقتل شخصين على أيدي متمردين بولاية آسام الهندية   
الخميس 1423/10/21 هـ - الموافق 26/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ذكرت القوات الهندية أن متمردين فتحوا النيران على مواطنين في ولاية آسام شمال شرقي الهند وتسببوا في مقتل شخصين, أحدهما طفلة عمرها خمس سنوات.

وأضافت القوات أن المتمردين أطلقوا قذائف هاون واستخدموا الأسلحة الأتوماتيكية في هجومهم على ولاية آسام, الذي جرح فيه أيضا 12 شخصا حالة أربعة منهم خطرة.

وأوضحت مصادر في القوات الهندية أن المتمردين أطلقوا قذائف الهاون من مسافة بعيدة الأمر الذي حال دون تمكنهم من تحقيق أهدافهم. واتهمت هذه القوات جبهة تحرير آسام بالوقوف وراء هذا الحادث.

تجدر الإشارة إلى أن ولاية آسام تعرضت على مدى نصف قرن إلى العديد من الهجمات المسلحة على أيدي متمردين وقبليين, وتقاتل جبهة تحرير آسام من أجل الحصول على استقلال الولاية وتتهم الحكومة الفدرالية بنهب ثرواتها وإهمال اقتصادها المحلي.

وتعتبر آسام ولاية غنية بالشاي والبترول ويقدر عدد سكانها بنحو 26 مليون نسمة, كما يعتبر شمال شرق الهند موطنا لحوالي 200 مجموعة قبلية وإثنية وأكثر من 50 مجموعة متمردة نشطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة