رسالة نصية يوميا تبقي الطبيب بعيدا   
الخميس 1436/12/11 هـ - الموافق 24/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:39 (مكة المكرمة)، 15:39 (غرينتش)

أظهرت دراسة أسترالية أن تذكير المرضى بمواعيد الدواء وتناول الوجبات وممارسة الرياضة برسائل نصية يومية تساعدهم في إجراء تغييرات في نمط الحياة يرتبط بخفض خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية, ويعني بالتالي إبقاء الطبيب بعيدا.

وقد يعني هذ أن رسالة نصية يوميا تبقي الطبيب بعيدا كما يقول المثل المشهور عن التفاح (apple a day keeps the doctor away).

وقام الباحثون بإرسال أربع رسائل نصية أسبوعيا إلى نحو 350 مريضا يعانون من مرض القلب لاستكمال الرعاية العادية مع التذكير بالعادات الصحية, وتمت مقارنتهم بمجموعة أخرى من حوالى 350 مريضا التزموا بالعادات الصحية اليومية دون تلقي رسائل نصية تحثهم على ذلك.

وبعد ستة أشهر, لوحظ أن المرضى الذين حصلوا على الرسائل النصية حققوا مزيدا من النجاح فيما يتعلق بخفض الوزن وتراجع مستويات ضغط الدم المرتفع والكوليسترول والتدخين, مقارنة بالمرضى الذين لم يتلقوا رسائل نصيه في هذا الصدد.

وقالت كبيرة معدي الدراسة الدكتورة كلارا تشو -الباحثة في أمراض القلب في معهد جورج للصحة العالمية وجامعة سيدني في أستراليا- إن الفوائد المستخلصة من ممارسة الرياضة والإقلاع عن التدخين كبيرة بعد مرور ستة أشهر من تلقي الرسائل النصية اليومية.

وتشير الدراسة المنشورة في العدد الأخير من مجلة "جاما" الطبية, إلى أن الرسائل النصية تعد وسيلة سهلة وميسرة للوصول إلى المرضى الذين هم بحاجة إلى الدعم وإجراء تغييرات في نمط الحياة بعد عودتهم إلى منازلهم من المستشفى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة