جنود من القصدير بثلاثة آلاف دولار في تركيا   
الثلاثاء 11/6/1436 هـ - الموافق 31/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:38 (مكة المكرمة)، 11:38 (غرينتش)

تنتشر هواية جمع مجسمات "جنود القصدير" واقتنائها في جميع بلدان العالم, وتصل أسعار بعض المجسمات -التي تشكل مجموعات مقتنيات- نحو ثلاثة آلاف دولار للجندي الواحد.

وتعود حرفة تصنيع مجسمات جنود من القصدير، وهواية جمعها واقتنائها، إلى فترات قديمة تضرب في أعماق التاريخ، وتعد الحضارة المصرية القديمة من أبرز الفترات التي شهدت ازدهار تلك الحرفة والهواية.

وقال علي رشيد أولكر من تركيا -وهو أحد محبي اقتناء ذلك النوع من المجسمات- إن تلك المجسمات التي تصنع من الرصاص أو القصدير تمثل فرسانا وقراصنة ورعاة بقر، وتتم صناعتها بشكل خاص لتكون مجموعة مقتنيات.

مجسمات الجنود كانت تصنع قديما بواسطة الرصاص المسكوب في قوالب حجرية (الأناضول)

وأضاف أن هواية جمع جنود القصدير نالت اعترافا رسميا على المستوى الدولي عام 1730.

وأشار أولكر إلى أن مجسمات الجنود كانت تصنع قديما بواسطة الرصاص المسكوب في قوالب حجرية، وتطورت تلك الصناعة بين القرنين 17 و19، وباتت المجسمات تتشابه مع الواقع بشكل أكبر، وظهرت مجسمات مختلفة الأحجام والأبعاد.

ولفت أولكر إلى أن هواية اقتناء جنود القصدير لقيت رواجا ملحوظًا في السنوات الأخيرة في تركيا، حيث يمتلك الهواة الأتراك مقتنيات تعود إلى الحرب العالمية الأولى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة