مصرع سبعة أشخاص في حوادث مختلفة بكشمير   
الثلاثاء 1421/12/19 هـ - الموافق 13/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
المواجهات في كشمير (أرشيف)

لقي سبعة أشخاص من بينهم جنديان هنديان ومسلحان اكستانيان مصرعهم في حوادث عنف متفرقة وقعت في كشمير في غضون الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وقالت مصادرالشرطة الهندية إن ستة جنود هنود بينهم ضابط أصيبوا بجراح في انفجار لغم أرضي استهدف سيارة كانوا يستقلونها بالقرب من منطقة كوكيراناغ في جنوب إقليم كشمير المضطرب. 

ويعتبر هذا ثاني انفجار يستهدف سيارة شرطة في غضون 24 ساعة، إذ قتل جنديان في انفجار مماثل استهدف دورية للشرطة مساء أمس الاثنين قرب منطقة بانيهال جنوب شرق الإقليم.

وأعلنت الشرطة الهندية أن مسلحين باكستانيين قتلا في معركة دارت بالقرب من منطقة بارامولا. ولقي مقاتل كشميري ومدنيان مصرعهم في مناطق متفرقة من كشمير أمس الاثنين.
كما جرح ثلاثة من أفراد الشرطة و19 مدنيا في هجوم آخر يشتبه أن أحد المقاتلين الكشميريين شنه بقنبلة على دورية من قوة أمن الحدود وسط سرينغار.

ويأتي تصاعد العمليات المسلحة رغم قرار أعلنته الهند الشهر الماضي يقضي بتمديد العمل بهدنة من جانب واحد. وتعهدت الهند بوقف هجماتها العسكرية على المقاتلين الكشميريين، في حين رفضت غالبية الجماعات المسلحة الكشميرية الهدنة ووصفتها بأنها خدعة من الهند لكسب الرأي العام العالمي.

وتقاتل نحو 12 جماعة مسلحة الحكومة الهندية التي تسيطرعلى ثلثي إقليم كشمير الذي تسكنه غالبية مسلمة. وقد أسفرت أعمال العنف حسب الإحصاءات الهندية الرسمية على مدى 11 عاما من المواجهات عن مصرع أكثر من ثلاثين ألف شخص حتى الآن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة