تحرير خمسة أجانب يحتجزهم تنظيم الدولة بسرت   
الجمعة 1438/1/20 هـ - الموافق 21/10/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:38 (مكة المكرمة)، 6:38 (غرينتش)

أفاد متحدث باسم قوات ليبية مؤيدة للحكومة بأنه تم تحرير خمسة أجانب كانوا محتجزين لدى تنظيم الدولة الإسلامية في سرت بعد قتال عنيف استهدف السيطرة على آخر أحياء المدينة.

وأوضح رضا عيسى المتحدث باسم قوات عملية "البنيان المرصوص" التي تقاتل التنظيم في سرت منذ ستة أشهر، أن الخمسة هم تركيان وهنديان وواحد من بنغلاديش.

ولم يتضح بعد متى أو أين احتجز الأجانب الخمسة، لكن مقاتلي تنظيم الدولة هاجموا حقول نفط وخطفوا عمالا أجانب على مدى العامين الماضيين.

يذكر أن التنظيم كان قد سيطر على سرت منذ أكثر من عام مستغلا حالة الفوضى الناجمة عن الاقتتال بين الفصائل المسلحة الليبية التي حاربت سويا للإطاحة بمعمر القذافي عام 2011, لكنها انقلبت على بعضها بعضا.

وتقود قوات من مدينة مصراتة -تتحالف مع الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في طرابلس- المعركة لطرد عناصر تنظيم الدولة من سرت. وتساند هذه القوات منذ أغسطس/آب الماضي قوات جوية وفرق صغيرة من قوات خاصة غربية.

لكن القوات تواجه مقاومة شرسة من مقاتلي التنظيم في آخر الأحياء السكنية التي يسيطر عليها.

وذكر مسؤولون محليون أن القوات الموالية للحكومة قتلت أمس الخميس 20 من مقاتلي التنظيم لدى توغلها في حي 600 في سرت,  وهو واحد من آخر الأحياء الخاضعة للتنظيم الذي لا يسيطر حاليا إلا على منطقة مساحتها أقل من كيلومتر مربع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة