أميركا تعتقل أربعة متهمين بالانتماء للقاعدة   
الجمعة 1423/7/27 هـ - الموافق 4/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وزير العدل الأميركي يعلن في مؤتمر صحفي اعتقال أربعة من متهمين بالانتماء للقاعدة
أعلن وزير العدل الأميركي جون آشكروفت أن القضاء الأميركي وجه الاتهام إلى ستة أشخاص بالتآمر على الولايات المتحدة مع تنظيم القاعدة وحركة طالبان.

وكشف الوزير أن خمسة من المشتبه بهم الستة يحملون الجنسية الأميركية وأن أحدهم تلقى تدريبا عسكريا في الجيش الأميركي.

وأوضح آشكروفت أن أربعة متهمين اعتقلوا في بورتلاند بولاية أوريغون (شمالي غربي) وفي ديترويت بولاية ميتشيغن (شمالي شرقي), مضيفا أن الاثنين الآخرين لايزالان فارين في الخارج.

وتلا الوزير الأميركي أسماء المتهمين الستة وهم جيفري ليون باتل وباتريس لوممبا فورد وأحمد إبراهيم بلال ومحمد إبراهيم بلال وحابس عبد الله وأكتوبر مارتينيك لويس.

ووجه القضاء الأميركي إلى الأشخاص الستة أربع تهم هي التآمر على الولايات المتحدة، وتقديم دعم مادي لتنظيم القاعدة، وتقديم خدمات للقاعدة وحركة طالبان، وحيازة أسلحة نارية لاستخدامها في ارتكاب جرائم عنف. وتصل عقوبة هذه التهم في حال ثبوتها إلى السجن مدى الحياة.

وقالت مصادر قضائية إن المتهمين شاركوا في تدريبات على استخدام الأسلحة وبدؤوا في الإعداد للسفر إلى أفغانستان للانضمام إلى بقايا عناصر القاعدة وطالبان للقتال ضد القوات الأميركية هناك. وأضافت المصادر أن بعض المتهمين "اشترى تذاكر سفر إلى هونغ كونغ بنية السفر إلى أفغانستان عبر الصين وباكستان".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة