تسرب جديد من مفاعل ياباني نووي   
السبت 1432/6/19 هـ - الموافق 21/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:26 (مكة المكرمة)، 11:26 (غرينتش)

صورة من الجو للمفاعل رقم 3 بمحطة فوكوشيما النووية المنكوبة (رويترز)

أعلنت الشركة التي تتولى تشغيل محطة فوكوشيما داييتشي النووية التي تضررت بعد إصابتها بزلزال وأمواج مد عاتية (تسونامي)، أن تسربا للماء من المحطة وقع في وقت سابق من الشهر الحالي نتج عنه ضخ مواد مشعة في البحر بمعدل يزيد بمائة ضعف عن المستويات الإشعاعية المسموح بها.

وقالت شركة طوكيو إليكتريك باور (تيبكو) إن الماء بدأ التسرب من وحدة تخزين خارج المفاعل رقم 3 بالمحطة قبل يوم من اكتشافه في 11 مايو/ أيار الحالي واستمر لمدة 41 ساعة.

وقال متحدث باسم الشركة في مؤتمر صحفي إن التسرب نجم عنه تدفق 250 مترا مكعبا من المياه الملوثة في البحر وانتشار 20 تيرابكريلا من المواد المشعة.

ومنذ أن تعطلت أنظمة التبريد بالمحطة المنكوبة من جراء كارثة الزلزال المدمر والتسونامي التي ضربت شمال شرق اليابان في 11 مارس/ آذار الماضي، شرعت تيبكو في ضخ مياه عادية ومياه بحر إلى المفاعلات للحيلولة دون انصهار قضبان الوقود وتجنب وقوع كارثة.

وكثفت الشركة من جهودها لإيجاد سبل لتخزين المياه المشعة التي تسرب جزء منها إلى مياه المحيطات مما أثار مخاوف الدول المجاورة لليابان.

وفي أبريل/ نيسان الماضي حدث تسرب مماثل في المفاعل رقم 2 إلا أن الشركة تمكنت من وقفه ثم عمدت تيبكو بعد ذلك إلى تسريب كميات من المياه المنخفضة الإشعاع إلى البحر بعد امتلاء وحدات التخزين عن آخرها بالمياه المشعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة