محكمة هندية تقرر إعدام متهم بقتل مبشر   
الاثنين 1424/7/27 هـ - الموافق 22/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دارا سينغ يتزعم جماعة هندوسية تحارب التحول إلى المسيحية (الفرنسية)
أصدرت محكمة هندية حكما بالإعدام على زعيم شبكة هندوسية أحرقت مبشرا أستراليا وابنيه أحياء.

وكانت الجماعة الهندوسية بزعامة دارا سينغ قد هاجمت المبشر غراهام ستينز وابنيه فيليب (10 سنوات) وتيموثي (6 سنوات) أثناء نومهم في سيارة بولاية أوريسا الشرقية قبل أربع سنوات وسط موجة من الهجمات تعرضت لها الأقلية المسيحية ألقيت المسؤولية فيها على هندوس متشددين يحاربون التحول إلى المسيحية.

وأدين سينغ و12 آخرون قالوا جميعهم إنهم أبرياء في القضية الأسبوع الماضي, وأصدرت المحكمة حكمها اليوم الاثنين بإعدامه شنقا وبالسجن مدى الحياة على من تعاونوا معه.

ومن المتوقع أن يستأنف محامو المتهم حكم الإعدام الذي من النادر أن تلجأ الهند لمثله إلا في القضايا الخطيرة جدا.

وتنفي الجماعات السياسية الهندوسية دعم سينغ, وهو من ولاية أوتار براديش حاز شهرة كناشط هندوسي في أوريسا. ولكنهم يتهمون المبشرين المسيحيين بخداع الهندوس الفقراء وأفراد القبائل بالتحول إلى المسيحية بوعود تقديم الأموال وفوائد أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة