4 ميداليات إيرانية في "الليلة الحلم"   
الأربعاء 20/9/1433 هـ - الموافق 8/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:19 (مكة المكرمة)، 20:19 (غرينتش)

الرباعان سليمي كرداسيابي (يمين) وأنوشروان يحتفلان بفوزهما ليلة أمس (الأوروبية)

احتفى الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بلاعبي بلاده الذين حققوا نجاحا أولمبياً للبلاد، بعد أن أحرزت إيران للمرة الأولى في تاريخ مشاركاتها الأولمبية أربع ميداليات في ليلة واحدة. 

ففي الليلة الماضية، حصد رياضيو إيران ذهبيتين وفضيتين، وذلك في مسابقات رفع الأثقال والمصارعة الرومانية ورمي القرص في دورة الألعاب الأولمبية (لندن 2012).

ومع إعلان هذه النتائج، تقدمت إيران إلى المركز الثاني عشر في الترتيب العام للميداليات بالأولمبياد، محققة ثماني ميداليات حتى الآن.

ويبدو أن إرسال برقيات التهنئة كان على رأس أولويات الرئيس منذ الساعات الأولى من صباح الأربعاء، وجاء فيها قوله "لقد صنعتم أسطورة وجعلتم أنفسكم أبطالا أسطوريين، والبلاد كلها فخورة بكم".

وفي السياق نفسه، بدا وزير الرياضة الإيراني محمد عباسي أكثر حماسا لإنجازات لاعبيه، حيث صرح لوكالة أنباء (أسنا) الإيرانية بأنه يعيش أسعد لحظات حياته منذ انتصار الثورة عام 1979، مضيفا أنه "إنجاز فريد من نوعه في تاريخنا الرياضي".

وتزامنت بالصدفة ثلاث من مشاركات الفائزين الإيرانيين الأربعة في وقت واحد ليلة أمس، وقال معلق في التلفزيون الإيراني "إنها ليلة حلم، لا نعرف ماذا ننقل أولا".

وفور إعلان النتائج، سارع التلفزيون الرسمي لإجراء تغطية حية لاحتفالات الأهالي في مسقط رأس كل من الفائزين الأربعة، وهم المصارع قاسم رضائي، والرباعَان بهداد سليمي كرداسيابي وسجاد أنوشروان، ولاعب رمي القرص إحسان حدادي.

وفي مدينة قايمشهر الشمالية -وهي مسقط رأس الرباع الفائز بالذهب سليمي كرداسيابي- خرج الأهالي إلى الشوارع للاحتفال بانتصار من أسموه "أقوى رجل في العالم"، وقال والده لمراسل التلفزيون الإيراني "لقد تحقق الحلم بعد ثمانية أعوام من العمل الشاق".

وفي الوقت نفسه، احتفل الإيرانيون بمدرب فريق المصارعة الرومانية الإيراني محمد بانا الذي أحرز لبلاده ثلاث ذهبيات، رافعا اسم إيران إلى صدارة جدول نتائج المصارعة الرومانية في الأولمبياد، لينافس مواطنه فريق المصارعة الحرة الذي كان يحظى بالشهرة الدولية الأكبر في إيران.

وسلطت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) الضوء على إنجاز بانا، واصفة إياه بأنه "مهندس النجاح الإيراني الهائل" في لندن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة