أردوغان يقبل دعوة ساركوزي للمشاركة بالقمة المتوسطية   
الثلاثاء 5/7/1429 هـ - الموافق 8/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:27 (مكة المكرمة)، 19:27 (غرينتش)
رجب طيب أردوغان حسم تكهنات بعدم مشاركته في القمة (الأوروبية-أرشيف)
أعلن مصدر رسمي أن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان سيشارك في قمة الاتحاد من أجل المتوسط التي ستطلق الأحد بالعاصمة الفرنسية.
 
وقال محمد عاكف باكي المتحدث باسم رئيس الوزراء إن أردوغان دعي إلى القمة من قبل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي اتصل به هاتفيا اليوم الثلاثاء.
 
وأوضح المتحدث أن رئيس الوزراء أجاب بأنه سيتوجه إلى باريس لحضور القمة "إلا في حال حدث طارىء يمنعه من ذلك".
 
وكان من غير المعروف ما إذا كانت أنقرة ستوفد مبعوثا رفيع المستوى إلى الاجتماع، وسط مخاوف من أن يكون بديلا عن مسعاها للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي الذي بدأت معه محادثات العضوية في أكتوبر/ تشرين الأول 2005.
 
وصرح وزير الخارجية علي باباجان في وقت سابق بأن بلاده لم تحسم قرارها بعد بخصوص المشاركة في هذه القمة، وأن الحكومة تنتظر نتائج المحادثة الهاتفية بين ساركوزي وأردوغان.
 
ويهدف مشروع الاتحاد من أجل المتوسط إلى تعزيز التعاون بين دول جنوب أوروبا ودول حوض المتوسط مثل المغرب وسوريا وإسرائيل وتركيا.
 
ويرى البعض في هذا الاتحاد وسيلة لساركوزي لإبقاء تركيا خارج الاتحاد  الأوروبي. علما بأن الرئيس الفرنسي يعارض دخولها الاتحاد ويدعو بدلا عن ذلك إلى إقامة "شراكة مميزة" معها وهي فكرة رفضتها أنقرة بشكل قاطع وطالبت بالانضمام إلى الاتحاد كعضو كامل.
 
وتشتمل مفاوضات الانضمام بين تركيا والأوروبي على 35 فصلا، ولم يفتح منها حتى الآن سوى ثمانية فصول.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة