اعتقالات جديدة في مؤامرة لمهاجمة مراكز إسلامية بفلوريدا   
الجمعة 1423/7/20 هـ - الموافق 27/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مسلمون يؤدون الصلاة في مركز إسلامي ببروكلين (أرشيف)
اعتقلت أجهزة الأمن الأميركية رجلا ثانيا فيما يتعلق بقضية التخطيط لمهاجمة مراكز إسلامية في ولاية فلوريدا الأميركية.

وقال مكتب المدعي الأميركي في مدينة تامبا إن ضباط مكتب الكحول والتبغ والأسلحة النارية ألقوا القبض الأربعاء الماضي على صمويل فاليانت شاناهان من دوندين قرب تامبا ووجهت إليه تهمة نقل خمسة أسلحة بطريقة غير قانونية إلى روبرت غولدشتاين.

وأمر قاضي محكمة اتحادية أمس الخميس بعد جلسة استماع بإبقاء شاناهان قيد الاعتقال مع عدم الإفراج عنه بكفالة. وينفي شاناهان (42 عاما) أي علم له بالمؤامرة المزعومة ويقول إن ما يربطه بغولدشتاين مجرد صداقة.

وكان قد ألقي القبض على غولدشتاين يوم 23 أغسطس/ آب الماضي ووجهت إليه تهم حيازة متفجرات بطريقة غير قانونية والتآمر لنسف مراكز إسلامية ومساجد. وقد عثر في منزل غولدشتاين (37 عاما) على 15 عبوة ناسفة وعدة أسلحة آلية وقائمة تضم 50 مركزا إسلاميا في فلوريدا. وقال محققون إن ثلاث بنادق آلية ومسدسين مزودين بكاتم للصوت عثر عليها في منزل غولدشتاين كانت مسجلة باسم شاناهان وهو تاجر أسلحة مرخص له.

وقالت الشرطة الأميركية إن غولدشتاين كانت لديه أيضا خطة مكتوبة لإلقاء متفجرات في مركز تعليمي إسلامي، واحتوت الخطة على إشارة إلى شخص آخر باسم "فال" وهو اسم الشهرة لشاناهان. يذكر أن غولدشتاين معتقل في سجن بمدينة تامبا إلى حين إخضاعه لفحص قواه العقلية لتقرير مدى أهليته للمحاكمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة