مشرف: أحد انتحاريي لندن التحق بمدرسة دينية بباكستان   
الجمعة 5/8/1426 هـ - الموافق 9/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:00 (مكة المكرمة)، 16:00 (غرينتش)

تنوير (يمين) مع رفقائه الثلاثة قبل شنهم الهجمات في أنفاق قطارات لندن (رويترز-أرشيف)
أكد الرئيس الباكستاني برويز مشرف لأول مرة أن أحد الانتحاريين الذين نفذوا تفجيرات لندن قضى وقتا  بإحدى المدارس الدينية في البلاد، وتعهد بالقضاء على أي جماعة قدمت العون والمساعدة له.

وأوضح مشرف إن شاه زاد تنوير زار مدرسة في لاهور ذات صلة بالتنظيمات الإسلامية المسلحة، لكنه قال إنه "من السذاجة الاعتقاد أن ذلك كان له تأثير في تصوره وتصميمه للقيام بهكذا أعمال"، مشيرا إلى "أن ذلك جاء نتيجة لعدم اندماجه في المجتمع البريطاني".

وأضاف الرئيس الباكستاني في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس أن تحقيقات تجرى، متعهدا بالوصول إلى أي جماعة تكون قد ساعدته بأي وسيلة من الوسائل.

ومن المعروف أن تنوير وانتحاري آخر هو محمد صديق من أصول باكستانية زارا باكستان العام الماضي، لكن مسؤولين باكستانيين قالوا في وقت سابق إنه ليس هناك دليل على أن أيا منهما قد التحق بالمدارس الدينية.

ويكافح مشرف منذ هجمات القاعدة على الولايات المتحدة قبل أربعة أعوام للقضاء على ما تسمى الشبكات الإرهابية في بلاده، لكن انتقادات وجهت لباكستان بالفشل في كبح التطرف في المدارس الدينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة