عشرات القتلى بصدامات قبلية بدارفور   
الجمعة 22/6/1434 هـ - الموافق 3/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 22:33 (مكة المكرمة)، 19:33 (غرينتش)
نازحون من المعارك في دارفور (رويترز-أرشيف)
قتل نحو 130 شخصا في مواجهات قبلية في جنوب دارفور غربي السودان وفق ما ذكره زعيم قبلي اليوم الجمعة.

وقال زعيم قبيلة بني هلبة إن المعارك مستمرة منذ مساء أمس الخميس بين قبيلته وقبيلة القمر في منطقة عد الفرسان على بعد حوالى مائة كلم جنوب غرب نيالا عاصمة جنوب دارفور، مشيرا إلى أن قبيلته فقدت 37 شخصا بينما قتل نحو مائة من القبيلة المنافسة.

وذكر أن خلافا على الأراضي هو سبب المعارك، قائلا "هذه أراضينا وهؤلاء الناس يعيشون فيها".

وأكد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية اندلاع معارك جديدة بين قبيلتي القمر وبني هلبة بشأن ملكية أراض في جنوب دارفور.

وأوضح المكتب في نشرته الأسبوعية نقلا عن إحصاءات حكومية، أن حوالى ألفي شخص من قبيلة القمر هجروا من مناطقهم.

وفي وقت سابق الخميس قالت السلطات السودانية إن أكثر من ستين عاملا لقوا حتفهم بشمال دارفور هذا الأسبوع عندما انهار منجم للذهب كانوا يعملون فيه.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت الشهر الماضي أن خمسين ألفا من سكان جنوب غرب دارفور فروا نحو الحدود التشادية بسبب معارك بين القبائل.

واندلعت أعمال العنف في دارفور بعد أن حمل متمردون السلاح ضد القوات الحكومية عام 2003 متهمين الخرطوم بتهميشهم، وعلى الرغم من تراجع العنف في الآونة الأخيرة فما زالت المنطقة تشهد معارك بين المتمردين والقوات الحكومية، وصدامات قبلية، وقطع طرق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة