ضبط 23 مهاجرا كوبيا على سواحل فلوريدا   
الثلاثاء 1422/6/8 هـ - الموافق 28/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ألقت السلطات الأميركية القبض على 23 كوبيا حاولوا التسلل إلى الولايات المتحدة عبر سواحل ولاية فلوريدا. واعترف الكوبيون بأنهم دفعوا مبالغ طائلة لأحد سماسرة التهريب لاستقلاق قارب يقلهم ليلا إلى الشواطئ الأميركية.

وأكدت مصادر أميركية أن القارب وصل إلى سواحل فلوريدا فجر الثلاثاء إلا أن خفر السواحل تمكنوا من القبض على الكوبيين وبينهم 12 سيدة وثلاثة أطفال. واحتجز الكوبيون في مركز خاص لاستقبال آلاف المهاجرين غير القانونيين الذين يتدفقون يوميا على الولايات المتحدة من دول أميركا الوسطى واللاتينية.

وأظهرت التحقيقات أن كل فرد من الكوبيين دفع ما يوازي 500 دولار لسمسار تهريب لمساعدتهم في دخول الولايات المتحدة. وقد تم نقلهم في قارب يبلغ طوله 26 قدما فقط إلى سواحل فلوريدا ثم عاد قائده بسرعة إلى كوبا.

وقالت الأنباء إن المهاجرين غير القانونيين من كوبا يسمح لهم بالبقاء في الولايات المتحدة. وكانت قضية الطفل الكوبي إيليان قد تصدرت اهتمام وسائل الإعلام الأميركية العام الماضي حيث توفيت والدته إثر غرق القارب الذي كان يقلهم إلى فلوريدا كمهاجرين غير قانونيين.

وتم إنقاذ الطفل حيث رفض أقاربه المقيمون في الولايات المتحدة إعادته إلى والده في كوبا وصدر في النهاية حكم قضائي تم تنفيذه بالقوة وعاد الطفل إلى كوبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة