صندوق النقد الدولي يعلن عزمه مساعدة المجر   
الثلاثاء 1429/10/15 هـ - الموافق 14/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:49 (مكة المكرمة)، 12:49 (غرينتش)


أعلن صندوق النقد الدولي أمس استعداده لتقديم يد العون للمجر وسط تفاقم الضغوط على اقتصادها بسبب الأزمة المالية العالمية.

ونسبت صحيفة نيويورك تايمز إلى مدير صندوق النقد الدولي دومينيك ستراس خان قوله في بيان له إن مؤسسته تعمل مع السلطات المجرية والاتحاد الأوروبي على مناقشة مزيد من الإجراءات لمواجهة التحديات الراهنة بما فيها الدعم المالي والتقني والتي سيقدمها الصندوق.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأزمة المالية عصفت بالمجر العضو في الاتحاد الأوروبي شأنها في ذلك شأن الاقتصادات السوقية الصاعدة، بسبب فرار المستثمرين إلى ما يصفوه باستثمارات آمنة تهيمن عليها عملات معينة كالدولار واليورو والفرنك السويسري.

ومن المرجح أن ينمو الاقتصاد المجري بنسبة 2.4% هذا العام وفقا للحكومة، في حين أن الاقتصاديين قللوا من مستويات تكهناتهم.

من جانبه قال رئيس الوزراء في بودابست إن بلاده قد تلجأ إلى الصندوق الدولي للحصول على مساعدة مالية كملجأ آخير، ولكنه رحب في الوقت نفسه بالعرض الدولي لتقديم الدعم.

ولفتت الصحيفة إلى أن الخطوات التي أعلنت عنها مجموعة السبع والاتحاد الأوروبي لاستعادة الثقة بالنظام المالي، فضلا عن عرض صندوق النقد الدولي السماعدة، ساهمت جميعا في تعزيز السندات الحكومية والبورصات والعملة الهنغارية.

الاقتصادي إيزتر غارجين من سيتي غروب في بودابست قال إن "الإجراءات قد تسهم بإرساء الاستقرار في الظروف الراهنة"، محذرا من أنه "إذا لم تتحسن أسواق الائتمان سيكون هناك ضغط على العملة الهنغارية وأسواق البورصة".

يذكر أن هذا العرض جاء بعد أسبوع من بدء آيسلندا بالتفكير في اللجوء إلى طلب المساعدة من صندوق النقد الدولي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة