شرائح البطاطس المقلية قد تسبب السرطان   
الجمعة 1423/4/18 هـ - الموافق 28/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
قال خبراء من منظمة الصحة العالمية في مجال سلامة الأغذية إن شرائح البطاطس المقلية وكل الأطعمة الأخرى الغنية بالدهون تحتوي على مواد مسببة للسرطان، لكنهم أشاروا إلى وجود حاجة لإجراء المزيد من الأبحاث لإثبات ذلك.

جاء ذلك في ختام اجتماع طارئ بمقر المنظمة بجنيف استمر ثلاثة أيام وناقش خلاله 25 خبيرا -جاء معظمهم من أوروبا والولايات المتحدة واليابان إلى جنيف- أبحاثا صدرت في جامعة ستوكهولم بالسويد كشفت عن وجود مواد تحتوي على مستويات عالية من مادة الأكريلاميد المسببة للسرطان في الحيوانات بالأطعمة الغنية بالكربوهيدرات.

وقال منسق برنامج السلامة الغذائية بمنظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة يورغن شلونت في مؤتمر صحفي إن مادة الأكريلاميد مثيرة للقلق إذ يمكنها أن تسبب السرطان في الحيوانات ويحتمل أنها تسببه للبشر أيضا. لكنه أشار إلى أن هناك حاجة للمزيد من الدراسات قبل الوصول إلى استنتاجات محددة وتوصيات للمستهلكين بشأن عاداتهم الغذائية.

وبعد ثلاثة أيام من المحادثات المغلقة أوصى الخبراء بإجراء المزيد من الأبحاث على كيفية تكون مادة الأكريلاميد ودرجات الحرارة التي تتكون فيها وكذلك على أنواع الأطعمة التي يحدث بها ذلك، وهو عمل يمكن أن يستغرق ما بين عدة أسابيع وعامين.

وقال ديتر أرنولد من المعهد الاتحادي الألماني لحماية صحة المستهلكين والذي ترأس الاجتماع "في ضوء المعلومات التي بين أيدينا الآن لا نستطيع أن ننصح المستهلكين بأي نصائح محددة مثل تجنب تناول شرائح البطاطا المقلية من هذا النوع أو ذاك، لكن يمكننا أن ننصح بشكل عام بأن يتناول الناس وجبات متوازنة ومتنوعة وأن يعتدلوا في استهلاكهم للأطعمة المقلية والدهنية". وأضاف أن هذه هي النصيحة الدائمة لمنظمة الصحة العالمية.

وكان باحثون في جامعة ستوكهولم قد وجدوا أن العبوة العادية من شرائح البطاطس المقلية قد تحتوي على نسبة تركيز لمادة الأكريلاميد تزيد 500 مرة على الحد الأقصى الذي تسمح به منظمة الصحة العالمية لهذه المادة في مياه الشرب. وفي مايو/أيار الماضي عززت اختبارات مماثلة أجريت في النرويج وبريطانيا النتائج التي توصل إليها الباحثون في السويد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة